تمثال لدب قطبي يسلط الضوء على خطر الاحتباس الحراري

Fri Apr 15, 2016 8:42pm GMT
 

كوبنهاجن 15 أبريل نيسان (رويترز) - عرض تمثال لدب قطبي مطعونا بحربة أمام البرلمان الدنمركي اليوم الجمعة لتسليط الضوء على تأثير ارتفاع درجة حرارة الأرض.

ويصور التمثال المعدني الذي يرتفع لسبعة أمتار تحت اسم "أنبيرابل" أو "شيء لا يحتمل" رسما توضيحيا لتراكم غاز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي مندفعا صعودا كحربة في بطن دب قطبي وممزقا أحشاءه ويكاد يخترق ظهره.

والدببة القطبية من أكثر الأجناس الحيوانية المهددة بسبب ارتفاع درجة حرارة الأرض.

وقال المثال الدنمركي ينس جالشيوت صانع التمثال بالتعاون مع الصندوق العالمي للحياة البرية "معدل ذوبان القمم الجليدية جنوني. يحدث هذا أسرع بكثير مما يظن الناس."

وعرض العمل الفني للمرة الأولى في قمة المناخ بباريس في ديسمبر كانون الأول الماضي حيث تعهد قادة العالم ببذل جهود إضافية للتصدي لظاهرة الاحتباس الحراري. واستعان حزب معارض في الدنمرك بتبرعات شعبية لنقل التمثال إلى البلاد.

وقال كريستيان بول المتحدث المتخصص في شؤون الطاقة بحزب البديل "إنه (التمثال) يرمز للحاجة للتمسك باتفاق المناخ الذي أبرم في باريس. ينبغي أن نواصل العمل من أجل إيجاد حلول لمشكلة المناخ وتحديد أهدافنا وتقديم مزيد من المبادرات للتحول إلى مصادر الطاقة المستدامة."

ويتزامن وصول التمثال مع صدور بيانات من جرينلاند- المستعمرة الدنمركية السابقة- تظهر زيادة معدلات ذوبان الجليد فيها هذا العام في مطلع الربيع. وتظهر البيانات ذوبان نحو 12 بالمئة من الطبقة الجليدية بحلول 11 أبريل نيسان وهو ما لم يكن يحدث إلا في مايو أيار. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح)