إدانة طالب لجوء إيراني بمحاولة الانتحار في معسكر اعتقال استرالي

Sat Apr 16, 2016 10:46am GMT
 

ملبورن 16 أبريل نيسان (رويترز) - شجب استراليون مدافعون عن اللاجئين وسياسيون معارضون اليوم السبت إدانة إيراني يطلب حق اللجوء بتهمة محاولة الانتحار وهي جريمة في ناورو التي تحتجز الإيراني في مركز اعتقال تديره استراليا.

ووفقا لسياسة الهجرة الصارمة في استراليا يجري تعقب طالبي اللجوء أثناء محاولتهم الوصول للبلاد بقوارب وإرسالهم إلى معسكرات في جزيرة ناورو الواقعة على بعد نحو ثلاثة آلاف كيلومتر شمال شرقي استراليا أو إلى جزيرة مانوس في بابوا غينيا الجديدة إلى الشمال.

وانتقدت جماعات لحقوق الإنسان وبينها المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الأوضاع الصعبة في مراكز الاعتقال والتي أدت إلى اندلاع أعمال شغب واحتجاجات ألحق فيها البعض الأذى بنفسه.

ووفقا لبيان حكومة ناورو اعترف الإيراني -وله ابنة في الثامنة من عمرها في مركز الاعتقال- أمس الجمعة بمحاولته الانتحار وصدر عليه حكم بالسجن سنة مع إيقاف التنفيذ.

وقالت حكومة ناورو إن الادعاء أراد "ردع آخرين يلجأون لإلحاق الأذى بأنفسهم لتفادي اتخاذ إجراءات قانونية ضدهم أو للحصول على ما يريدونه."

وأضافت "نشعر بالقلق من اللجوء لهذا الأسلوب من الاحتجاج ونريد أن نقضي عليه." (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)