مقدمة 1-تركيا تحث على التعاون مع إيران لمكافحة الإرهاب والطائفية

Sat Apr 16, 2016 7:01pm GMT
 

(لإضافة تصريح لروحاني وتفاصيل)

من ميرت اوزكان

أنقرة 16 أبريل نيسان (رويترز) - قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم السبت إن على بلاده وجارتها إيران العمل معا للحد من خلافاتهما للمساعدة في مكافحة الإرهاب والطائفية في المنطقة.

وبين أنقرة وطهران انقسامات عميقة حيال وجهة نظرهما بشأن الحرب السورية لكنهما يتطلعان لتعزيز العلاقات التجارية وتحسين الصلات المصرفية بعد أن رُفعت العقوبات الدولية عن إيران في يناير كانون الثاني.

وإيران الشيعية حليف استراتيجي قوي للرئيس السوري بشار الأسد منذ بدء الانتفاضة ضد حكمه بينما تعد تركيا ذات الأغلبية السنية من بين أشد المنتقدين له وتساند معارضيه وتوفر الملاذ لمقاتلين من المعارضة.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الإيراني حسن روحاني في أنقرة قال إردوغان "من مصلحة البلدين تقوية الحوار السياسي بيننا وتقليل الخلافات في الرأي للحد الأدنى."

وأضاف إردوغان "يجب أن نعمل معا لتخطي مشكلات الإرهاب والطائفية والأزمات الإنسانية المتعلقة بالصراعات التي تهز منطقتنا."

وجاءت تصريحات إردوغان بعد يوم من اتهام منظمة التعاون الإسلامي التي اجتمعت في اسطنبول لإيران بدعم الإرهاب والتدخل في شؤون دول الشرق الأوسط ومنها سوريا واليمن.

وتستورد تركيا كميات كبيرة من الغاز الطبيعي من إيران وتتطلع البلدان لتعزيز الروابط التجارية والمصرفية بينهما بهدف زيادة التجارة الثنائية بينهما إلى ثلاثة أمثال لتصل قيمتها إلى 30 مليار دولار سنويا خلال السنوات القادمة.

وقال روحاني "الموقف الآن مناسب للتعاون بين تركيا وإيران في عهد ما بعد العقوبات... أهم جزء هو علاقات أوثق بين المصارف وخطوط الائتمان. قررنا تطوير علاقاتنا المصرفية. يمكن الآن للبنوك التركية تأسيس فروع لها في إيران للمساعدة في تسهيل العلاقات الاقتصادية بين البلدين." (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)