إعادة-تلفزيون: وزير إيطالي يأمل أن تغلق ليبيا الحدود ويعرض المساعدة

Sun Apr 17, 2016 3:50pm GMT
 

(لإضافة اسم وزير الداخلية الفرنسي في الفقرة الثانية)

ميلانو 17 أبريل نيسان (رويترز) - قالت إيطاليا اليوم الأحد إنها تأمل أن تستعيد حكومة الوفاق الليبية المدعومة من الأمم المتحدة السيطرة على حدود البلاد للحد من تدفقات المهاجرين من الشمال والجنوب وإنها مستعدة لتقديم المساعدة بأي شكل ممكن.

وزار وزيرا داخلية فرنسا أنجلينو ألفانو وألمانيا طرابلس أمس السبت لإظهار التأييد للحكومة وقالا إنهما على استعداد لتقديم التدريب لقوات الأمن وحرس الحدود إذا طلب منهما ذلك.

وقال الفانو لقناة تلفزيون سكاي تي.جي24 "نأمل أن تغلق ليبيا حدودها الشمالية التي يأتي منها (مهاجرون) يحاولون الوصول إلينا والجنوبية التي يدخل منها أشخاص قادمون من القرن الأفريقي على سبيل المثال إلى البلاد ويستخدمونها كمركز للانطلاق إلى أوروبا."

وقال ألفانو إن نحو 90 بالمئة من المهاجرين الواصلين إلى شواطئ إيطاليا يأتون من ليبيا. واقترحت روما مساعدات مالية من الاتحاد الأوروبي للدول الافريقية في مقابل مساعدتها في السيطرة على تدفقات المهاجرين.

وقال الفانو انه سيجتمع مع نظيره الليبي قريبا وأضاف انه سيعرض دعم الحكومة الإيطالية لطرابلس.

وأضاف "سأبلغ زميلي الليبي بأن إيطاليا مستعدة لتقديم الدعم والتعاون." وأضاف أن الشرطة الإيطالية يمكنها تقديم الدعم لطرابلس.

ولعبت إيطاليا المحتل السابق لليبيا دورا بارزا في حشد الدعم الدولي للحكومة الجديدة.

وتأمل القوى الغربية أن تنجح الحكومة الجديدة في توحيد الفصائل الليبية المتناحرة وإنهاء حالة الفوضى السياسية وطلب المساعدة الأجنبية في التعامل مع مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية وتهريب المهاجرين عبر البحر المتوسط.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)