مقدمة 1-فقد ثلاثة مسؤولين بالصليب الأحمر في شمال مالي

Mon Apr 18, 2016 6:50pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات وخلفية)

دكار 18 أبريل نيسان (رويترز) - قال متحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم الاثنين إن ثلاثة مسؤولين باللجنة فقدوا في شمال مالي منذ يوم السبت.

وتلك المنطقة القاحلة مركز لحركة انفصالية وموطن لمتشددين إسلاميين يرتبط بعضهم بتنظيم القاعدة الذي شن سلسلة من الهجمات الكبيرة في مالي ومناطق أخرى العام الماضي.

وقال فاليري مباوه نانا المتحدث باسم اللجنة في باماكو "فقدت اللجنة الاتصال بإحدى مركباتها يوم السبت... قالوا في آخر اتصال معنا إن شخصا على دراجة نارية اقترب منهم وتحدث إليهم."

وقال إن المسؤولين فقدوا قرب قرية أبيبارا خلال عودتهم من قاعدتهم في كيدال موضحا أن أربعة فقدوا في بادئ الأمر لكن أطلق سراح أحدهم أمس الأحد.

كان موظف بالمنظمة قتل في العام الماضي في هجوم على شاحنة مساعدات قرب جاو بشمال مالي وأعلنت جماعة إسلامية متشددة مسؤوليتها عنه. وفي 2014 خطف خمسة من أعضاء فريق تابع للجنة في شمال مالي وأطلق سراحهم بعد اختطافهم بشهرين.

وفي 2013 تمكنت قوات بقيادة فرنسية من طرد الاسلاميين من مدن بشمال مالي منها كيدال. وتنشر الأمم المتحدة بعثة لحفظ السلام في شمال مالي وتوجد قاعدة عسكرية فرنسية بالمنطقة تهدف لمحاربة الإسلاميين.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)