أوباما: أمريكا تقدم دعما إضافيا للعراق لقتال الدولة الإسلامية

Tue Apr 19, 2016 12:19am GMT
 

واشنطن 19 أبريل نيسان (رويترز) - قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما في مقابلة أذيعت يوم الاثنين إن الولايات المتحدة ستقدم مزيدا من الدعم إلى العراق بينما يتحرك الجيش لاستعادة الأراضي من تنظيم الدولة الإسلامية وإنه يتوقع استعادة الجيش لمدينة الموصل في نهاية المطاف.

وقال أوباما في مقابلة مع شبكة (سي.بي.سي. نيوز) "ونحن نرى العراقيين يستعدون للقتال ويكسبون الأرض... دعونا نتأكد من أننا نقدم لهم دعما إضافيا."

كان مسؤولون أمريكيون أعلنوا في بغداد يوم الاثنين أن الولايات المتحدة ستنشر 200 عسكري إضافي أغلبهم مستشارون للقوات العراقية خلال تقدمها نحو الموصل أكبر المدن العراقية الواقعة تحت سيطرة الدولة الإسلامية.

وترفع الزيادة الأخيرة عدد القوات الأمريكية إلى 4087 فردا. ولا يشمل ذلك أفراد العمليات الخاصة وبعض عمال الدعم اللوجستي الذين يعملون في تناوب مؤقت.

وقال أوباما "نحن لا نقوم بالقتال بأنفسنا... لكننا عندما نقدم التدريب وعندما نقدم القوات الخاصة التي تدعمهم وعندما نحصل على معلومات مخابراتية ونعمل مع التحالفات التي لدينا فإن ما نشهده هو أننا يمكننا تضييق الخناق باستمرار" على الدولة الإسلامية.

وأضاف أوباما "توقعي أنه بحلول نهاية العام سنكون قد وفرنا الظروف اللازمة لسقوط الموصل في نهاية المطاف."

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أشرف راضي)