أحد الجماهير يرفع قضية على كاني ويست وتيدال بسبب ألبوم "بابلو"

Tue Apr 19, 2016 12:15pm GMT
 

19 أبريل نيسان (رويترز) - رفع أحد جماهير مغني الراب الأمريكي كاني ويست دعوى قضائية تتهمه وشركة يمتلكها جاي زي. يوم الاثنين قائلا إنهما خدعا الناس بالاشتراك في خدمة تيدال للبث الموسيقي الالكتروني من خلال الاحتيال والادعاء بأن هذه هي الطريقة الوحيدة لشراء ألبوم (ذا لايف أوف بابلو) لويست.

وقال جاستين بيكر-ريت في القضية المرفوعة أمام محكمة اتحادية بسان فرانسيسكو إنه اشترك مقابل 9.99 دولار شهريا على خدمة تيدال بعدما غرد ويست في 15 فبراير شباط قائلا إن "بابلو" لن يباع في أي مكان آخر.

لكن بيكر-ريت الذي يعيش في كاليفورنيا وصف الوعد بحصرية الألبوم بأن الهدف منه هو إضافة ملايين المشتركين لتيدال التي تعاني من مشاكل والتي يسيطر عليها جاي زي. وأن ويست أطلق الألبوم بعد شهر ونصف على خدمة أبل الموسيقية وسبوتيفاي وعلى موقعه الخاص.

وأضاف أن الخطة ضاعفت مشتركي تيدال إلى ثلاثة ملايين ورفعت قيمتها من 60 مليون دولار إلى 84 مليون وهددت خصوصية المشتركين من خلال إجبارهم على الإفصاح عن معلومات بطاقات الائتمان والمعلومات الشخصية.

ولم يرد ويست أو تيدال على طلبات للتعليق أرسلت بالبريد الإلكتروني.

وتقول القضية إن "بابلو" بث أكثر من 250 مليون مرة في غضون 10 أيام من إطلاقه.

وتستشهد القضية بتغريدة ويست التي يقول فيها "ألبومي لن يكون متاحا أبدا أبدا أبدا على أبل. ولن يكون أبدا للبيع ... يمكنكم الحصول عليه فقط من على تيدال."

واستحوذ جاي زي. على تيدال بنحو 56 مليون دولار في مارس آذار 2015.

وتسعى الدعوى إلى الحصول على وضع دعوى جماعية للأشخاص الذين اشتركوا في تيدال في الفترة من 15 فبراير شباط إلى الأول من أبريل نيسان.

كما تطالب باتخاذ إجراءات فورية وتأديبية وحذف البيانات الشخصية للمشتركين. (إعداد عبد الفتاح شريف للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)