أكراد العراق يلجأون للعالم الافتراضي لإعلان الاستقلال

Wed Apr 20, 2016 6:18am GMT
 

أربيل (العراق) 20 أبريل نيسان (رويترز) - حين لم يتمكنوا من إعلان دولتهم المستقلة على أرض الواقع لجأ أكراد العراق إلى الواقع الافتراضي لإعلان الاستقلال وكشفوا عن اسم النطاق مما أثار حفيظة جيران لا يوافقون على طموحاتهم.

ويمنح اسم النطاق "كيه.آر.دي" للأكراد مجالا مستقلا في العالم الافتراضي في وقت بدأوا فيه يكتسبون شرعية على الأرض من خلال تحالفهم مع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

يوصف الأكراد عادة بأنهم أكبر جماعة عرقية في العالم بلا دولة وهم يعتبرون أنفسهم ضحية معاهدة أبرمت في أعقاب الحرب العالمية الأولى قسمت الوطن بين تركيا وإيران وسوريا والعراق.

وقال هيوا أفندي الذي حصل على اعتراف دولي باسم النطاق الذي أطلق هذا الأسبوع حتى تستخدمه الشركات والمنظمات والأفراد "الذين سجنونا داخل هذه الحدود الجغرافية ليس لديهم نفس النفوذ في العالم الافتراضي. في الانترنت نختار حدودنا."

وأضاف أفندي الذي يرأس إدارة تكنولوجيا المعلومات في كردستان العراق "نفضل العيش في دولة كردستان سواء في الواقع المادي أو الافتراضي."

وسعت بغداد وطهران ودمشق تاريخيا لاحتواء طموحات الأكراد وتحظر التعليم باللغة الكردية وتقمع الانتفاضات لكنهم بدأوا يكسبون اعترافا دوليا. (إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)