مقدمة 1-مقتل عدد من المقاتلين الأكراد والجنود السوريين في اشتباك بالقامشلي

Wed Apr 20, 2016 7:45pm GMT
 

(لإضافة حصيلة الضحايا)

بيروت 20 أبريل نيسان (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قتالا نادرا نشب اليوم الأربعاء بين جماعات كردية والجيش السوري في شمال شرق البلاد قتل فيه عدد من الأشخاص.

وتسيطر الجماعات الكردية المسلحة على معظم مدينة القامشلي الواقعة على مقربة من الحدود التركية لكن القوات السورية ما زالت تسيطر على المطار وبعض مناطق وسط المدينة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الاشتباك وهو واحد من أخطر جولات القتال بين الطرفين في المدينة حتى الآن بدأ عندما أوقف عناصر من قوات الأمن الداخلي (الأسايش) الكردية سيارة تقل ضابطا في الجيش السوري.

وقال مسؤول في وحدات حماية الشعب الكردية السورية لرويترز إن عنصرين في الأسايش قتلا في وقت لاحق.

وأضاف المسؤول لرويترز إن "قوات النظام السوري استهدفت دورية لقوات الأسايش الكردية في القامشلي واستشهد اثنان من أفرادها."

وأشار المرصد إلى أن تصاعد أعمال العنف أسفر عن مقتل ثلاثة عناصر من الأسايش وأربعة جنود من القوات السورية الحكومية.

وما زال الاشتباك مستمرا حتى وقت متأخر من اليوم الأربعاء مع أسر الأسايش لعشرين عنصرا من الجيش السوري وفق ما أورد المرصد.

ولم يتسن الحصول على تعليق من الجيش السوري.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)