يونكر لرينتسي: تمويل الهجرة يجب أن يكون "مبتكرا"

Thu Apr 21, 2016 11:14am GMT
 

بروكسل 21 أبريل نيسان (رويترز) - قال جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية في خطاب لماتيو رينتسي رئيس وزراء إيطاليا إن المفوضية تريد إيجاد موارد تمويل مبتكرة لمعالجة أسباب الهجرة في أفريقيا وغيرها.

وجاء خطاب يونكر في أعقاب اقتراح إيطالي للاتحاد الأوروبي يهدف إلى زيادة التمويل لدعم اقتصادات الدول التي يأتي منها المهاجرون يمكن تمويله عن طريق إصدار سندات أوروبية مشتركة.

وتشهد أوروبا أكبر موجة من تدفق اللاجئين منذ الحرب العالمية الثانية إذا يصاحب التدفق المعتاد للمهاجرين من أفريقيا موجات من اللاجئين الفارين من الحروب والفقر في الشرق الأوسط وجنوب آسيا. ووصل أكثر من مليون شخص بشكل غير مشروع إلى أوروبا العام الماضي.

وحث رينتسي الاتحاد الأوروبي على إصدار سندات مشتركة لتمويل سياسة مهاجرين أكثر طموحا في أفريقيا- وهو أسلوب تمويل ترفضه ألمانيا أكبر قوة في الاتحاد.

وقال يونكر في خطاب لرينتسي بتاريخ 20 أبريل نيسان أطلعت رويترز عليه "أتفق معك على الحاجة للبحث عن أساليب مبتكرة لتمويل عملنا الخارجي في مجال الهجرة." ولم يذكر بالتحديد مسألة إصدار السندات الشائكة.

ومع تراجع تدفقات اللاجئين من مسار تركيا/اليونان منذ إبرام اتفاق مثير للجدل الشهر الماضي بين أنقرة والاتحاد الأوروبي تخشى إيطاليا من وصول أعداد اكبر من المهاجرين إليها من ليبيا ودول شمال أفريقيا.

وأكد يونكر رغم ترحيبه بمقترحات رينتسي أن هناك بالفعل تمويل من الاتحاد الأوروبي لأفريقيا قدره 1.8 مليار يورو (2.03 مليار دولار) يهدف إلى معالجة القضايا التي أثارتها إيطاليا. وتم الاتفاق على التمويل بين الاتحاد الأوروبي وشركاء أفارقة في نوفمبر تشرين الثاني في قمة عقدت في مالطا.

ورفضت برلين أكبر مساهم في ميزانية الاتحاد الأوروبي استخدام تمويل جديد من الاتحاد الأوروبي بعد خطاب رينتسي.

وقال يونكر إن المفوضية تعمل على إعداد وثيقة جديدة لطرح مناحي سياسة الاتحاد الأوروبي الخاصة بالهجرة لتكون أساسا للمناقشة في القمة المقبلة لزعماء الاتحاد المقررة يومي 28 و29 يونيو حزيران.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير سها جادو)