أمريكا: لا داعي لتخوف الصين من الدفاعات الصاروخية لكوريا الجنوبية

Thu Apr 21, 2016 12:10pm GMT
 

بكين 21 أبريل نيسان (رويترز) - قال دبلوماسي أمريكي بارز يزور الصين إن بكين يجب ألا تشعر بالقلق من الخطط الأمريكية لنشر نظام جديد مضاد للصواريخ في كوريا الجنوبية لحمايتها من كوريا الشمالية وأضاف أن الشمال لم يظهر أي اهتمام بالدبلوماسية.

وبدأت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية محادثات بشأن إمكانية نشر نظام الدفاع الصاروخي الأمريكي للارتفاعات الشاهقة (ثاد) في كوريا الجنوبية بعد أن أجرت كوريا الشمالية رابع تجربة إطلاق قنبلة نووية يوم السادس من يناير كانون الثاني وأطلقت صاروخا بعيد المدى يوم السابع من فبراير شباط وكلاهما ينتهك قرارات الأمم المتحدة. لكن الصين تعارض الخطوة الأمريكية بشدة.

وقال سونج كيم المبعوث الأمريكي الخاص لكوريا الشمالية للصحفيين "الواقع أن كوريا الشمالية تمثل تهديدا صاروخيا في غاية الخطورة على شبه الجزيرة الكورية."

وأضاف "ونحن مع كوريا الجنوبية قررنا أنه يتعين علينا اتخاذ إجراءات دفاعية ملائمة لحماية أنفسنا من هذا التهديد الصاروخي من كوريا الشمالية."

وقال كيم إن الولايات المتحدة مازالت مستعدة لفتح مسار دبلوماسي مجد مع كوريا الشمالية لكنها لم تبد أي استعداد لذلك.

ومازال شطرا كوريا في حالة حرب بعد صراعهما بين عامي 1950 و1953 الذي انتهى بهدنة وليس بمعاهدة سلام. والشمال الذي له حليف كبير وحيد في المنطقة هو الصين كثيرا ما يهدد بتدمير كوريا الجنوبية وحليفتها الكبيرة الولايات المتحدة.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)