أوباما: دول مجلس التعاون تتفق على معالجة الصراعات الإقليمية وقضايا اقتصادية

Thu Apr 21, 2016 1:25pm GMT
 

الرياض 21 أبريل نيسان (رويترز) - قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الخميس إن الولايات المتحدة وشركاءها الخليجيين تعهدوا باستمرار التعاون في التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية ووقف تصعيد صراعات إقليمية أخرى مضيفا أنه لا تزال هناك مخاوف بشأن إيران وقضايا اقتصادية من بينها النفط.

وقال أوباما في تصريحات في أعقاب قمة مع دول مجلس التعاون الخليجي "الولايات المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي ستطلق حوارا اقتصاديا جديدا رفيع المستوى مع التركيز على التكيف مع انخفاض أسعار النفط وتعزيز روابطنا الاقتصادية ومساندة إصلاحات تجريها دول المجلس فيما تعمل على توفير الوظائف والفرص للشباب وجميع مواطنيها."

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)