السجن مدى الحياة لبريطانيين استلهما فكر الدولة الإسلامية لمهاجمة جنود

Fri Apr 22, 2016 8:39pm GMT
 

لندن 22 أبريل نيسان (رويترز) - حكم على بريطانيين اثنين بالسجن مدى الحياة اليوم الجمعة بعد أن استلهما من تنظيم الدولة الإسلامية مخططا لقتل ضباط شرطة وجنود في إطلاق نار من مركبة متحركة في لندن. وقضت المحكمة بأن يقضيا في السجن 20 عاما على الأقل.

وخطط طارق حسان وصهيب مجيد وكلاهما في الثانية والعشرين من العمر لإطلاق نار على جنود في قاعدة عسكرية غرب لندن أو ضباط في مركز قريب للشرطة باستخدام مسدس مزود بكاتم صوت وإطلاق نار من دراجة بخارية. وقالت الشرطة إن مثل تلك الهجمات كان يمكن أن تتسبب في مقتل مدنيين أيضا.

وقال القاضي آلان ويلكي إن من "الصادم والمأسوي والمؤسف" أن شابين بريطانيين "تأثرا لهذه الدرجة بالتفسير الدموي للإسلام الذي تقدمه الدولة الإسلامية والجماعات الأخرى ذات الفكر المشابه (وأنهما) قررا حمل السلاح ضد مواطنين بريطانيين مثلهم."

وأدانت محكمة أولد بيلي بلندن مجيد الشهر الماضي بالتآمر للقتل والإعداد لأعمال إرهابية بينما أقر حسان بتورطه في نفس التهم أثناء المحاكمة.

وحكم على الرجلين بالسجن مدى الحياة وأبلغت السلطات حسان أنه سيقضي 21 عاما في السجن قبل بحث الإفراج عنه بينما سيقضي مجيد 20 عاما على الأقل في السجن.

وأدار حسان وهو طالب بكلية الطب وملقب "بالجراح" المخطط من الخرطوم بالسودان حيث كان يدرس من خلال الاتصال بصديق الدراسة مجيد الذي تقول الشرطة إنه وضع نظام اتصالات مشفرة متطور. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير سامح البرديسي)