مقدمة 3-محادثات السلام اليمنية تتواصل والجيش يقاتل القاعدة في الجنوب

Sat Apr 23, 2016 9:20pm GMT
 

(لتحديث عدد القتلى)

من محمد الغباري ومحمد مخشف

عدن/الكويت 23 أبريل نيسان (رويترز) - خاضت قوات الحكومة اليمنية معارك ضد تنظيم القاعدة في جنوب البلاد اليوم السبت بهدف تقليص المكاسب التي حققها التنظيم المتشدد خلال الحرب الأهلية المستمرة منذ عام في الوقت الذي تجرى فيه محادثات سلام في الكويت.

وقال سكان ومصدر عسكري إن 20 مقاتلا من الموالين لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب قتلوا في الاشتباكات بينما نفذت طائرة بدون طيار ضربة جوية أدت إلى مقتل رجلين آخرين إلى الشمال من موقع الاشتباكات.

واستغل تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الفوضى التي عمت اليمن منذ بدء الحرب الأهلية العام الماضي وبسط سيطرته على أراض في جنوب وشرق اليمن ليشكل حكومة محلية هناك ويقدم خدمات للمواطنين.

ويدور الصراع بين جماعة الحوثي وقوات موالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة وقوات موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي ويدعمها تحالف عربي بقيادة السعودية من جهة أخرى.

وتجمع ممثلون في الكويت يوم الخميس لبدء محادثات سلام بعد الاتفاق على وقف لإطلاق النار في أنحاء اليمن. وتقول الأمم المتحدة التي تتوسط في المحادثات إن نحو 6000 شخص قتلوا في الصراع نصفهم من المدنيين.

لكن ومع دخول المحادثات يومها الثالث قال مصدر من حكومة هادي إن الخلافات استمرت بشأن جدول الأعمال وبشأن اتهامات من الحكومة للحوثيين وقوات صالح بانتهاك الهدنة في مدينة تعز.

وتريد الحكومة انسحاب قوات الحوثي وصالح من المدن وتسليم أسلحتها قبل مناقشة حل للخلافات السياسية. لكن الحوثيين وحلفاءهم يريدون تشكيل حكومة وحدة وطنية قبل محادثات نزع السلاح.   يتبع