23 نيسان أبريل 2016 / 15:44 / بعد عام واحد

مقدمة 4-هازارد يسجل أول أهدافه بدوري انجلترا هذا الموسم في فوز تشيلسي على بورنموث

(لاضافة مقتبسات)

23 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - سجل صانع اللعب البلجيكي إيدن هازارد أول أهدافه في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم عقب نحو عام من تسجيله لاخر مرة ليتغلب تشيلسي حامل اللقب على بورنموث 4-1 اليوم السبت.

وضع المهاجم الاسباني بيدرو الضيوف في المقدمة في الدقيقة الخامسة بتسديدة من قدمه اليسرى بعد تمريرة من سيسك فابريجاس.

وتراجع بورنموث - الذي فاز على تشيلسي 1-صفر في مباراة الدور الأول في ديسمبر كانون الأول الماضي - بنتيجة 2-صفر عقب 34 دقيقة بعد ان انقض هازارد على تمريرة بكعب القدم من فابريجاس لينهي صياما عن التهديف دام لنحو 365 يوما.

ورحبت هتافات الجماهير بعودة أفضل لاعب في الدوري الانجليزي الموسم الماضي للتسجيل قبل ثلاث جولات على النهاية.

إلا ان بورنموث قلص الفارق بعدها بدقيقتين عن طريق رأسية تومي ايلفيك.

وسجل لاعب الوسط البرازيلي ويليان الهدف الثالث لتشيلسي بتسديدة قوية قبل ان يمرر فابريجاس الكرة الحاسمة الثالثة له في المباراة ليضيف هازارد ثاني أهدافه من مسافة قريبة في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وابتعد هازارد لأكثر من شهر بسبب إصابة في أعلى الفخذ وستشكل عودته لمستواه دفعة لبلجيكا قبل خوضها لنهائيات بطولة أوروبا في فرنسا في يونيو حزيران المقبل.

وقال جوس هيدينك المدرب المؤقت لتشيلسي ”من الرائع ان ترى بعض اللاعبين الذين غابوا في الفترة الأخيرة وهم يسجلون الأهداف.“

وأضاف ”عملنا مع إيدن في اخر 10 أيام وكانت تحركاته جيدة وتحدثنا على أننا سندفع به لمدة 45 دقيقة أو أكثر قليلا. لكن في النهاية فقد استمتع باللعب وخاض المباراة بأكملها.“

وترك هذا الانتصار تشيلسي في المركز التاسع برصيد 47 نقطة بينما تجمد رصيد بورنموث عند 41 نقطة في المركز 13.

وسيكون للفريق اللندني كلمة مؤثرة في الصراع على اللقب حيث سيواجه توتنهام هوتسبير صاحب المركز الثاني في الثاني من مايو ايار المقبل.

وقال هيدينك ”سنخوض المباراة المقبلة للفوز والمباراة المقبلة ستكون أمام توتنهام.“

وكافح نيوكاسل يونايتد ليعدل تأخره بهدفين مع نهاية الشوط الأول ويتعادل مع ليفربول 2-2 في مباراة خاضها الأخير وهو في حالة صدمة بعد أنباء سقوط مدافعه مامادو ساكو في اختبار للمنشطات.

وضمن هدفان سجلهما بابيس سيسي وجاك كولباك - وهو أول أهدافه هذا الموسم - نقطة مهمة لنيوكاسل دفعت الفريق للتساوي مع سندرلاند برصيد 30 نقطة إلا انه لا يزال في المركز قبل الاخير في الترتيب.

وخاض ليفربول الشوط الثاني ولديه الاحساس بالانتصار عقب هدفين رائعين من دانييل ستوريدج وادم لالانا.

إلا ان نيوكاسل ظهر بشكل مختلف مع بداية الشوط الثاني ليضمن الانتصار لرفائيل بنيتز المدرب السابق لليفربول مع عودته لملعب انفيلد.

وظل ليفربول في المركز السابع في جدول الترتيب عقب هذا التعادل بعد ان رفع رصيده الى 55 نقطة..

وسحق مانشستر سيتي ضيفه ستوك سيتي 4-صفر ليتجاوز ارسنال ويتقدم نحو المركز الثالث في جدول الترتيب.

وسجل النيجيري كليشي ايهيناتشو البالغ عمره 19 عاما هدفين في الدقيقتين 64 و74 كما حصل على ركلة جزاء في الدقيقة 43 سجل منها الارجنتيني سيرجيو اجويرو هدفه رقم 16 هذا العام في نفس العدد من المباريات.

وافتتح فرناندو التسجيل لسيتي في الدقيقة 35 بعد ركلة ركنية نفذها خيسوس نافاس.

وسيأمل ايهيناتشو في الحفاظ على مكانه في التشكيلة الأساسية لسيتي عندما يواجه ريال مدريد يوم الثلاثاء المقبل في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا على استاد الاتحاد.

وقال مانويل بليجريني مدرب سيتي عن ايهيناتشو ”انه لاعب مهم للغاية ويملك الكثير الذي يمكن ان يقدمه في المستقبل. سجل الكثير من الأهداف إلا انه لاعب لا يقتصر دوره فقط على منطقة الجزاء. أنا واثق من ان دوره في الفريق سيكون مهما للغاية.“

واهتزت شباك ستوك أربع مرات في كل مباراة من بين اخر ثلاث مواجهات خاضها.

وقال مارك هيوز مدرب ستوك ”مرة ثانية تلقت شباكنا أهدافا ساذجة وهذا سيناريو متكرر.“

واضاف ”ابتعدنا كثيرا عما كان يجب ان نكون عليه في الشوط الأول. كنا نفتقد السرعة والقوة التي تحتاجها في اماكن معينة في الملعب.“

وسيستضيف ليستر سيتي المتصدر - والذي يملك 73 نقطة من 34 - منافسه سوانزي سيتي غدا الاحد بينما سيحل ارسنال ضيفا على سندرلاند صاحب المركز 18. وسيستضيف توتنهام الذي يملك 68 نقطة منافسه وست بروميتش البيون بعد غد الاثنين.

وسجل دوسان تاديتش هدفين لينزل ساوثامبتون الهزيمة العاشرة على التوالي باستون فيلا في الدوري الممتاز بفوزه عليه 4-2.

وأبقى هذا الانتصار على آمال سندرلاند في اللعب في البطولات الأوروبية الموسم المقبل بينما واصل استون فيلا الذي هبط بالفعل مسيرة نتائجه السيئة.

وضع المهاجم شين لونج - الذي هيأ هدفي تاديتش - فريق ساوثامبتون في المقدمة بعد ان اندفع عبر دفاع فيلا المهلهل ليسجل برأسه اثر عرضية من رايان برتراند بعد مرور ربع ساعة.

وعزز ساوثامبتون من تقدمه بعد ان انقض تاديتش على تمريرة لونج الخادعة لترفع جماهير استون فيلا التي هبط فريقها الأسبوع الماضي ببطاقات كتب عليها ”تاريخ مشرف فماذا عن المستقبل؟“

وسجل استون فيلا - المتألق هجوميا على العكس من مشكلاته الدفاعية- هدفين عن طريق لاعب الوسط اشلي وستوود قبل وبعد هدف تاديتش الثاني له في المباراة في الدقيقة 71 وأكمل البديل ساديو ماني رباعية الضيوف بضربة رأس في الوقت المحتسب بدل الضائع. (اعداد احمد عبد اللطيف)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below