23 نيسان أبريل 2016 / 20:42 / بعد عام واحد

مقدمة شاملة 1-سيتي يتقدم نحو المركز الثالث ونيوكاسل يعزز من فرص بقائه بدوري انجلترا

* ايهيناتشو يسجل هدفين ويقود سيتي للفوز على ستوك

* نيوكاسل يتعادل مع عودة بنيتز لملعب ليفربول

* هازارد ينهي انتظاره لعام كامل لتسجيل هدف مع تشيلسي في الدوري

من الان بولدوين

لندن 23 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تقدم مانشستر سيتي نحو المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم السبت بينما عزز نيوكاسل يونايتد من آماله في البقاء بتعديله لتأخره بهدفين ليتعادل مع ليفربول 2-2 ويحصد نقطة ثمينة في صراع الإفلات من الهبوط.

وفي يوم شهد تسجيل 19 هدفا خلال أربع مباريات سجل صانع اللعب البلجيكي إيدن هازارد أول أهدافه في الدوري الممتاز هذا الموسم عقب نحو عام من تسجيله لاخر مرة ليتغلب تشيلسي حامل اللقب على بورنموث 4-1.

واكتسبت مسيرة مانشستر سيتي نحو إنهاء الموسم ضمن الثلاثة الأوائل دفعة إضافية بفوزه الساحق 4-صفر على ضيفه ستوك سيتي على استاد الاتحاد وهو ما دفع الفريق للتقدم بفارق نقطة واحدة على ارسنال بعد ان جمع 64 نقطة من 35 مباراة.

وسجل النيجيري كليشي ايهيناتشو (19 عاما) هدفين في الدقيقتين 64 و74 كما حصل على ركلة جزاء في الدقيقة 43 سجل منها الأرجنتيني سيرجيو اجويرو هدفه رقم 22 في اخر 21 مباراة خاضها في الدوري هذا الموسم.

وافتتح فرناندو التسجيل لسيتي في الدقيقة 35 بعد ركلة ركنية نفذها خيسوس نافاس.

وسيأمل ايهيناتشو في الحفاظ على مكانه في التشكيلة الأساسية لسيتي عندما يواجه ريال مدريد يوم الثلاثاء المقبل في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا على استاد الاتحاد.

وسيستضيف ليستر سيتي المتصدر - والذي يملك 73 نقطة من 34 - منافسه سوانزي سيتي غدا الأحد بينما سيحل ارسنال ضيفا على سندرلاند صاحب المركز 18. وسيستضيف توتنهام الذي يملك 68 نقطة منافسه وست بروميتش البيون بعد غد الاثنين.

وظل ليفربول في المركز السابع في جدول الترتيب عقب تعادله 2-2 مع نيوكاسل في مباراة شكلت عودة رفائيل بنيتز لاستاد انفيلد كمدرب لنيوكاسل.

وجاءت المباراة وسط حالة من الصدمة بسبب أنباء سقوط الفرنسي مامادو ساكو مدافع ليفربول في اختبار للمنشطات الشهر الماضي.

وتولى بنيتز تدريب ليفربول على مدار ست سنوات وفاز بلقب دوري الأبطال معه في عام 2005 عندما عدل تأخره بنتيجة 3-صفر أمام ميلانو الايطالي إلى التعادل 3-3 قبل ان يفوز بركلات الترجيح. وخاض بنيتز مباراة مشابهة اليوم ولكن مع نيوكاسل.

وخاض ليفربول الشوط الثاني ولديه الإحساس بالانتصار عقب هدفين رائعين من دانييل ستوريدج في الثانية 76 وادم لالانا بعد مرور نصف ساعة.

لكن بابيس سيسي وجاك كولباك سجلا هدفين لنيوكاسل لينتزع الفريق أول نقطة له خارج ملعبه في عام 2016.

* بنيتز الواثق

ودفعت هذه النقطة المهمة بنيوكاسل للتساوي مع سندرلاند برصيد 30 نقطة إلا انه لا يزال في المركز قبل الأخير في الترتيب.

وقال بنيتز ”كنا الأفضل في الشوط الثاني لذا فان التعادل كان عادلا للغاية. يجب ان نواصل العمل.“

وأضاف ”اعتقد أنهم (لاعبو نيوكاسل) يمكنهم اللعب بشكل أفضل. من خلال ما شاهدته اليوم في الشوط الثاني فان بوسعهم ان يقدموا أداء جيدا. اعتقد ان بوسعنا البقاء.“

وسجل دوسان تاديتش هدفين لينزل ساوثامبتون الهزيمة العاشرة على التوالي باستون فيلا في الدوري الممتاز بفوزه عليه 4-2.

وأبقى هذا الانتصار على آمال سندرلاند في اللعب في البطولات الأوروبية الموسم المقبل بينما واصل استون فيلا الذي هبط بالفعل مسيرة نتائجه السيئة.

وضع المهاجم شين لونج - الذي هيأ هدفي تاديتش - فريق ساوثامبتون في المقدمة بعد ان اندفع عبر دفاع فيلا المهلهل ليسجل برأسه اثر عرضية من رايان برتراند بعد مرور ربع ساعة.

وعزز ساوثامبتون من تقدمه بعد ان انقض تاديتش على تمريرة لونج الخادعة لترفع جماهير استون فيلا التي هبط فريقها الأسبوع الماضي ببطاقات كتب عليها ”تاريخ مشرف فماذا عن المستقبل؟“

وسجل استون فيلا - المتألق هجوميا على العكس من مشكلاته الدفاعية- هدفين عن طريق لاعب الوسط اشلي وستوود قبل وبعد هدف تاديتش الثاني له في المباراة في الدقيقة 71 وأكمل البديل ساديو ماني رباعية الضيوف بضربة رأس في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وثأر تشيلسي من خسارته 1-صفر أمام بورنموث في مباراة الدور الأول في ديسمبر كانون الأول الماضي بتغلبه على نفس الفريق في مباراة متقاربة أكثر مما تشير النتيجة.

وسجل هازارد - الذي لم يسجل في الدوري على مدار 29 مباراة و365 يوما - عقب 34 دقيقة بعد ان انقض على تمريرة بكعب القدم من سيسك فابريجاس.

ورحبت هتافات الجماهير بعودة أفضل لاعب في الدوري الانجليزي الموسم الماضي للتسجيل قبل ثلاث جولات على النهاية.

إلا ان بورنموث قلص الفارق بعدها بدقيقتين عن طريق رأسية تومي ايلفيك.

وسجل لاعب الوسط البرازيلي ويليان الهدف الثالث لتشيلسي بتسديدة قوية قبل ان يمرر فابريجاس الكرة الحاسمة الثالثة له في المباراة ليضيف هازارد ثاني أهدافه من مسافة قريبة في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وابتعد هازارد لأكثر من شهر بسبب إصابة في أعلى الفخذ وستشكل عودته لمستواه دفعة لبلجيكا قبل خوضها لنهائيات بطولة أوروبا في فرنسا في يونيو حزيران المقبل.

وقال جوس هيدينك المدرب المؤقت لتشيلسي ”من الرائع ان ترى بعض اللاعبين الذين غابوا في الفترة الأخيرة وهم يسجلون الأهداف.“

وأضاف ”عملنا مع إيدن في اخر 10 أيام وكانت تحركاته جيدة وتحدثنا على أننا سندفع به لمدة 45 دقيقة أو أكثر قليلا. لكن في النهاية فقد استمتع باللعب وخاض المباراة بأكملها.“

وترك هذا الانتصار تشيلسي في المركز التاسع برصيد 47 نقطة بينما تجمد رصيد بورنموث عند 41 نقطة في المركز 13.

وسيكون للفريق اللندني كلمة مؤثرة في الصراع على اللقب حيث سيواجه توتنهام هوتسبير صاحب المركز الثاني في الثاني من مايو ايار المقبل.

وقال هيدينك ”سنخوض المباراة المقبلة للفوز والمباراة المقبلة ستكون أمام توتنهام.“ (اعداد احمد عبد اللطيف)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below