الصين: بروناي وكمبوديا ولاوس توافق على ضرورة عدم تأثير الخلافات في بحر الصين الجنوبي على العلاقات

Sun Apr 24, 2016 5:24am GMT
 

بكين 24 أبريل نيسان (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الصينية اليوم الأحد إن الصين اتفقت مع سلطنة بروناي وكمبوديا ولاوس على ضرورة ألا يؤثر الخلاف على السيادة في بحر الصين الجنوبي على العلاقات بين الصين ورابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) .

ولأربعة دول أعضاء في آسيان وهي الفلبين وفيتنام وماليزيا وبروناي مطالب متعارضة مع الصين بالسيادة على أجزاء من بحر الصين الجنوبي . وتقول بكين بشكل فعلي إن كل بحر الصين الجنوبي تابع لها. والصين هي أكبر شريك تجاري لكثير من دول آسيان.

وتحدث وزير الخارجية الصيني وانغ يي للصحفيين في مدينة فينتيان عاصمة لاوس يوم السبت ونقلت الوزارة عنه قوله إن الصين توصلت إلى "توافق مهم"مع بروناي وكمبوديا ولاوس.

وقالت الوزارة في بيان إن مشكلة بحر الصين الجنوبي ليست نزاعا بين الصين وآسيان و"يجب ألا تؤثر على العلاقات بين الصين وآسيان."

ومطالب الصين البحرية أكثر القضايا المثيرة للقلق بالنسبة لآسيان مع محاولة أعضائها تحقيق توزان بين الدعم المشترك وتزايد العلاقات الاقتصادية مع الصين.

وأبدت آسيان التي تضم أيضا سنغافورة وإندونيسيا وتايلاند وميانمار قلقها العميق في فبراير شباط بشأن تزايد التوتر الدولي بسبب المياه المتنازع عليها.

  يتبع