مقدمة 2-ثنائية اويوا تضع ليستر على مشارف لقب الدوري الانجليزي

Sun Apr 24, 2016 8:08pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

لندن 24 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أصبح ليستر سيتي على بعد أمتار قليلة من أول لقب في تاريخه في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الأحد بعد أن ساعدته ثنائية ليوناردو اويوا على اكتساح سوانزي سيتي 4-صفر باستاد كينج باور.

وبدأ حلم ليستر في اكمال رحلته المثيرة نحو التتويج بطلا لانجلترا في اجتذاب واقعية أكبر عندما أهدى ابعاد سيء للكرة من المدافع آشلي وليامز الهدف 17 هذا الموسم لرياض محرز.

وبعد ذلك سرق اويوا - الذي لعب بدلا من الهداف جيمي فاردي الغائب للإيقاف - الأضواء. وأضاف الهدف الثاني برأسه في الدقيقة 30 ثم سجل الهدف الثالث وسط هتافات جماهيره "هل تشاهد يا توتنهام؟"

وأصيب مشجعو توتنهام هوتسبير الذين كانوا يشاهدون اللقاء بالمزيد من خيبة الأمل حين أحرز البديل مارك اولبرايتون الهدف الرابع ليؤكد تقدم ليستر بثماني نقاط على الفريق اللندني صاحب المركز الثاني.

واذا خسر توتنهام مباراته على أرضه أمام وست بروميتش البيون غدا الاثنين سيكون بوسع ليستر - الذي يحتاج لخمس نقاط فقط من مبارياته الثلاث المتبقية - التتويج يوم الأحد المقبل بالفوز على ملعب مانشستر يونايتد.

وقال كلاوديو رانييري مدرب ليستر "أبلغتهم أن لدينا حلما وعلينا الآن القتال لتحويله إلى حقيقة."

وفي مباراة عصيبة لفريق رانييري الذي لعب للمرة الأولى في 45 مباراة بدون فاردي في التشكيلة الأساسية كان ليستر بحاجة إلى هدف مبكر ولم يتوقع الكثيرون أن يكون وليامز قائد سوانزي هو السبب.

ومرر وليامز قائد سوانزي الكرة بدون ضغط لتذهب إلى محرز الذي سدد في الزاوية القريبة لمرمى الحارس اوكاش فابيانسكي.   يتبع