المحكمة الجنائية الدولية ستحقق في اشتباكات في بوروندي

Mon Apr 25, 2016 10:25am GMT
 

أمستردام 25 أبريل نيسان (رويترز) - قالت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا اليوم الاثنين إنها ستفتح تحقيقا مبدئيا في أعمال العنف التي اجتاحت بوروندي وقتلت 430 شخصا على الأقل منذ نشوب الأزمة السياسية في أعقاب الانتخابات التي أجريت في أبريل نيسان الماضي.

وقالت بنسودا في بيان "اعتقل 3400 شخص على الأقل واضطر 231 ألف بوروندي للبحث عن ملاذ في الدول المجاورة" مضيفة أنها اطلعت على أدلة على الاحتجاز والتعذيب والاغتصاب.

وظهرت ثلاث جماعات متمردة مسلحة على الأقل في الدولة الواقعة في وسط القارة الأفريقية منذ الأزمة السياسية قبل عام والتي نشبت عندما بدأ الرئيس بيير نكورونزيزا حملته للفوز بولاية ثالثة في منصبه فاز على إثرها في انتخابات أثارت جدلا في يوليو تموز. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)