محكمة: مراكز احتجاز طالبي اللجوء في بابوا غينيا الجديدة غير قانونية

Tue Apr 26, 2016 8:17am GMT
 

سيدني 26 أبريل نيسان (رويترز) - قضت المحكمة العليا في بابوا غينيا الجديدة اليوم الثلاثاء بأن احتجاز أستراليا لطالبي اللجوء على جزيرة مانوس غير قانوني ويجب أن يتوقف.

وأضافت أن احتجاز طالبي اللجوء على الجزيرة الواقعة في شمال بابوا غينيا الجديدة ينتهك دستور البلاد.

وتنص قوانين الهجرة المثيرة للجدل في أستراليا على نقل كل من يعترض سبيله أثناء محاولة الوصول إليها في قوارب إلى معسكرات في جزيرتي ناورو ومانوس ولا يحق له أبدا السكن في أستراليا.

ويحتجز أكثر من 800 شخص على جزيرة مانوس بالنيابة عن أستراليا. ووجهت الأمم المتحدة ووكالات حقوق الإنسان انتقادات على نطاق واسع لمركز الاحتجاز في ناورو حيث يوجد نحو 500 شخص بسبب الأوضاع القاسية فيه وتقارير عن إساءة معاملة ممنهجة للأطفال.

وقال وزير الهجرة الأسترالي بيتر داتون إن الحكم لن يغير سياسة بلاده للاحتجاز في الخارج.

وأضاف "لا يغير سياسات حماية الحدود في أستراليا ... فهي باقية كما هي.

"يمكن لمن يتضح في مركز المعالجة الإقليمي بجزيرة مانوس أنهم لاجئون أن يعاد توطينهم في بابوا غينيا الجديدة. ويجب أن يعاد من لا يتضح أنهم لاجئون إلى مسقط رأسهم." (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)