محافظ المركزي التركي الجديد يتطلع لسياسة أكثر بساطة وشفافية

Tue Apr 26, 2016 12:31pm GMT
 

اسطنبول 26 أبريل نيسان (رويترز) - انتهج محافظ البنك المركزي التركي الجديد موقفا حذرا اليوم الثلاثاء إزاء آفاق التضخم قائلا إن استقرار الأسعار سيكون على رأس أولوياته وأعرب عن تطلعه لانتهاج سياسة تتسم بقدر أكبر من البساطة والشفافية.

وقال مراد جيتينكايا في أول مؤتمر صحفي له منذ توليه منصب محافظ البنك المركزي الأسبوع الماضي إنه يهدف إلى تبسيط السياسة النقدية المعقدة التي ينتهجها البنك المركزي وذلك "بوتيرة معقولة" مضيفا أن ذلك يعني تضييق نطاق سعر فائدة الكوريدور وتطبيق سياسة سعر الفائدة الواحد.

ويستخدم البنك المركزي التركي نظاما معقدا يعتمد على أسعار فائدة متعدد يعرف بسعر فائدة الكوريدور في تحديد سياسته النقدية الأمر الذي يربك الأسواق المالية في بعض الأحيان.

وأشار جيتينكايا إلى أن البنك لم يغير توقعاته لوصول التضخم إلى 7.5 بالمئة بنهاية عام 2016، متحديا توقعات بعض خبراء الاقتصاد الذين توقعوا خفضها بمقدار 50 نقطة أساس نظرا لتراجع تضخم أسعار السلع الغذائية.

وتولى جيتينكايا منصب محافظ البنك المركزي التركي الأسبوع الماضي. وبعد يوم واحد قلص البنك الحد الأقصى لفائدة الكوريدور بواقع 50 نقطة أساس الأمر الذي رآه البعض مقدمة لانتهاج سياسة أكثر تيسير مستقبلا.

(تحرير نادية الجويلي)