مقدمة 1-المهاجرون يعودون من اليونان إلى تركيا بمقتضى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي

Tue Apr 26, 2016 9:41pm GMT
 

(لإضافة عدد العائدين وتعليق للجنة الدولية للانقاذ)

أثينا 26 أبريل نيسان (رويترز) - رشق مهاجرون في معسكر احتجاز يوناني قوات الشرطة بالحجارة خلال اشتباكات اليوم الثلاثاء بعد ساعات من نقل عبارتين لاجئين إلى تركيا بموجب اتفاق مثير للجدل يهدف إلى الحد من تدفق اللاجئين إلى أوروبا.

وتصاعدت أعمدة الدخان من مجمع موريا في جزيرة ليسبوس التي زارها البابا فرنسيس في 16 أبريل نيسان.

وتفجر التوتر المحتدم منذ أيام بعد زيارة للمعسكر قام بها الوزيران الهولندي واليوناني المسؤولان عن الهجرة.

وقال متحدث باسم الشرطة إن تم إضرام النيران في صناديق القمامة وإن المهاجرين "كانوا يرشقون الشرطة بالحجارة وبأشياء معدنية."

وفي وقت سابق اليوم اقتحم نحو 200 شاب حاجزا فاصلا في المخيم.

وأضاف المتحدث أنهم كانوا "يعترضون على ظروف احتجازهم وعلى العودة إلى تركيا."

وعبرت منظمات حقوقية عن قلقها إزاء ظروف الاحتجاز في مجمع موريا الذي يضم نحو 3000 شخص.

وقال مدير لجنة الإنقاذ الدولية لليونان بانوس نافروزيديس "الأحداث في موريا تسلط الضوء على مستوى الإحباط هناك."   يتبع