27 نيسان أبريل 2016 / 04:31 / منذ عام واحد

مقدمة 2-نقد لاذع بين ترامب وكلينتون بعد مكاسب كبرى بالشمال الشرقي

(لإضافة تصريحات وتفاصيل وخلفية وتغيير المصدر)

من لوتشانا لوبيز وأماندا بيكر

نيويورك/فيلادلفيا 27 أبريل نيسان (رويترز) - حقق دونالد ترامب وهيلاري كلينتون انتصارات جديدة في الانتخابات التمهيدية للحزبين الجمهوري والديمقراطي في شمال شرق الولايات المتحدة أمس الثلاثاء ثم سارعا إلى تبادل الانتقادات اللاذعة.

وهزم ترامب بسهولة منافسيه جون كاسيك وتيد كروز في جميع الولايات الخمس التي جرت فيها الانتخابات التمهيدية وهي بنسلفانيا وماريلاند وكونيتيكت ورود آيلاند وديلاوير وذلك بفارق عن منافسيه يضاهي ذلك الذي حققه في عقر داره نيويورك قبل أسبوع.

أما كلينتون -التي تمسك بالفعل بزمام السباق في المعسكر الديمقراطي- فقد هزمت منافسها الرئيسي بيرني ساندرز في ماريلاند وديلاوير وبنسلفانيا وكونيتيكت. لكنها خسرت أمامه في رود آيلاند.

وسرعان ما تبادل ترامب وكلينتون النقد اللاذع على النحو المتوقع أن يحدث إن هما فازا بترشيح حزبيهما لخوض انتخابات الرئاسة وتواجها في الانتخابات المقررة في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني لانتخاب خلف للرئيس الديمقراطي باراك أوباما.

وقال ترامب في مؤتمر صحفي في ترامب تاور في نيويورك ”أعتقد أنها مرشحة بها عيوب وسيكون من السهل هزيمتها.“

وانتقد ترامب -الذي سيلقي كلمة عن السياسة الخارجية في واشنطن اليوم الأربعاء- سجل كلينتون أثناء عملها كوزيرة للخارجية وتصويتها لدعم حرب العراق عندما كانت عضوا بمجلس الشيوخ عن ولاية نيويورك. وقال إن ميزتها الوحيدة هي أنها امرأة تسعى لأن تصبح أول رئيسة للولايات المتحدة.

وأضاف ”بصراحة لو كانت هيلاري كلينتون رجلا فلا أعتقد أنها كانت ستحصل على 5 بالمئة من الأصوات.“

وهاجمت كلينتون -في كلمة ألقتها في فيلادلفيا- ترامب لاتهامه لها بمحاولة ”اللعب بورقة المرأة“.

وقالت ”حسنا. إن كان القتال من أجل توفير الرعاية الصحية للمرأة وأخذ عطلة مدفوعة الأجر لرعاية الأسرة ومن أجل المساواة في الأجور لعبا بورقة المرأة.. فأنا في هذه اللعبة.“

وولايات الشمال الشرقي تمهد للجمهوريين الساحة لمنافسة كبرى في إنديانا الأسبوع القادم. ويحرز ترامب تقدما ضئيلا في استطلاعات الرأي في الولاية لكن كروز يبدو في موقف أقوى هناك. ويحتاج ترامب للفوز ليقترب من عدد المندوبين المطلوب لفوزه بالترشيح وهو 1237 مندوبا.

وفي تصريحات تنم عن شدة الثقة قال ترامب إن الوقت حان كي ينسحب كروز وكاسيك من السباق حتى يمكن للحزب الجمهوري أن يتحد خلفه. كما حث الناخبين المؤيدين لساندرز على دعمه.

وقال ”أعتبر نفسي المرشح المحتمل.“ وأضاف لاحقا ”فيما يعنيني أنا.. هذا شيء مفروغ منه.“

* دعوة للوحدة

وزاد أداء كلينتون القوي في السباق الديمقراطي من الضغوط على ساندرز للخروج من المنافسة أو حتى للتخفيف من انتقاده لها.

وفي كلمتها بعد الفوز أومأت كلينتون إلى ساندرز وتحدثت عن الحاجة لوحدة الحزب.

وقالت ”سواء دعمتم السناتور ساندرز أو دعمتموني.. فإن الأمور التي تجمعنا أكبر بكثير من التي تفرقنا.“

وذكرت وكالة أسوشييتد برس أن الانتصارات التي حققتها كلينتون أمس الثلاثاء مكنتها من الاستحواذ على 2141 من أصوات المندوبين مما يقربها من العدد المطلوب للترشيح وهو 2382 صوتا. وقال هاري ريد زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ في وقت سابق أمس الثلاثاء إنه لا يعتقد أن ساندرز -عضو المجلس عن ولاية فيرمونت- أمامه طريق واقعي يتيح له الفوز بالترشيح.

ولم تبدر من ساندرز في كلمة ألقاها في هنتينجتون بولاية وست فرجينيا وفي بيان أدلى به بعد ذلك أي علامة تدل على انسحابه من السباق.

وقال في بيانه ”يجب أن يكون للناس في كل ولاية بهذا البلد الحق في تحديد من يريدونه رئيسا وما ينبغي أن يكون عليه برنامج الحزب الديمقراطي. وهذا ما يدعونا لأن نكون في هذا السباق حتى إلقاء آخر صوت.“ (إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below