جنكيز التركية في محادثات مع روساتوم لشراء حصة بمحطة نووية

Wed Apr 27, 2016 1:06pm GMT
 

أنقرة 27 أبريل نيسان (رويترز) - قال مصدر مطلع اليوم الأربعاء إن شركة الإنشاءات التركية جنكيز تجري محادثات بشأن شراء ما يصل إلى 49 بالمئة من محطة أكويو للطاقة النووية التي تبنيها روساتوم الروسية وقيمتها 20 مليار دولار.

تعرض المشروع المملوك لروسيا وهو أول محطة طاقة نووية تركية لتعقيدات بسبب تدهور العلاقات بين البلدين بعدما أسقطت تركيا مقاتلة روسية فوق الحدود التركية السورية في نوفمبر تشرين الثاني.

وقال مسؤولون بهيئة الطاقة التركية في ديسمبر كانون الأول إن روساتوم أوقفت أعمال الإنشاء في المشروع. وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعد ذلك إن القرار بشأن مستقبل المحطة النووية سيراعي الجانب التجاري فقط.

وقال المصدر لرويترز "المحادثات مع جنكيز للإنشاءات بشأن بيع ما يصل إلى 49 بالمئة من أكويو مستمرة منذ فترة."

كانت جنكيز فازت العام الماضي بمناقصة لبناء بعض منشآت محطة أكويو.

ورفضت روساتوم التعليق على الموضوع.

وبيع 49 بالمئة منصوص عليه في الاتفاق الحكومي الخاص ببناء المحطة النووية الذي وقعه البلدان في 2010. وقال المصدر إنه سبق إجراء محادثات بشأن البيع مع مستثمرين آخرين وقد تجرى مجددا.

وأشار إلى عدم وجود إطار زمني للبيع وقال إنه لا يوجد مستثمر أجنبي مهتم بالشراء في الوقت الحالي مضيفا أنه لا يوجد بعد سياسي لعملية البيع.

وقال "بيع الأسهم ليس له علاقة بالعملية السياسية بين تركيا وروسيا بعد إسقاط الطائرة."   يتبع