مقدمة 3-بوتين يطلب تعديل برنامج الفضاء بعد تأجيل أول عملية إطلاق من منصة جديدة

Wed Apr 27, 2016 10:49pm GMT
 

(لاضافة موعد محاولة جديدة لاطلاق الصاروخ في الفقرة 8)

من كريستيان لو و ديمتري سولوفيوف

موسكو 27 أبريل نيسان (رويترز) - طلب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من مسؤولي الفضاء تعديل برنامجهم اليوم الأربعاء بعد أن قطع آلاف الكيلومترات بطائرة لمشاهدة أول عملية إطلاق لصاروخ فضائي من منصة روسية جديدة في فوستوتشني لكن جرى تأجيلها.

وكان من المقرر إطلاق صاروخ سويوز غير مأهول يحمل ثلاثة أقمار صناعية إلى الفضاء من موقع فوستوتشني لكن المسؤولين في موقع الإطلاق بمنطقة آمور في أقصى شرق روسيا أعلنوا قبل لحظات من الموعد المقرر تأجيل عملية الإطلاق حتى صباح الخميس مشيرين إلى مشاكل فنية.

ولا يبدو من المؤكد أن العملية ستتم في الموعد الجديد.

والتأجيل هو أحدث مشكلة تواجه برنامج الفضاء الروسي الذي يسعى بوتين لإحيائه في إطار جهوده لاستعادة قدرة روسيا العسكرية والتكنولوجية بعد سنوات من الإهمال منذ انهيار الاتحاد السوفيتي.

وقال بوتين وقد بدا على وجهه التجهم على التلفزيون الرسمي بعد ساعات من تأجيل عملية الاطلاق "الحقيقة هي أن هناك عددا كبيرا من العقبات. هذا أمر سيء. ويتعين أن يكون هناك رد فعل مناسب."

وخيمت أنباء التأجيلات والفساد على العمل في إقامة منصة الإطلاق الجديدة كما تأجلت في وقت سابق من الشهر الجاري عملية إطلاق لوكالة الفضاء الأوروبية من جيانا الفرنسية باستخدام صاروخ سويوز روسي مشابه بسبب مشكلات فنية.

وتثير المشكلات المرتبطة بصواريخ الفضاء الروسية القلق ليس فقط لدى الكرملين ولكن لدى الولايات المتحدة أيضا التي تعتمد على روسيا في نقل روادها إلى محطة الفضاء الدولية منذ إحالة أسطولها للتقاعد.   يتبع