ترامب يتعهد بأن يتحمل حلفاء أمريكا المزيد من نفقاتهم الدفاعية إذا فاز بالرئاسة

Wed Apr 27, 2016 6:45pm GMT
 

من ستيف هولاند وإيميلي ستيفنسون

واشنطن 27 أبريل نيسان (رويترز) - في استعراض لسياسة خارجية قال إنها ستضع أمريكا أولا على الدوام تعهد المرشح الجمهوري المحتمل لانتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب اليوم الأربعاء بأن يعمل على أن يتحمل حلفاء الولايات المتحدة في أوروبا وآسيا جانبا أكبر من العبء المالي للدفاع عن دولهم وإلا سيتركون ليدافعوا عن أنفسهم.

وفي خطاب رئيسي وجه ترامب انتقادات للسياسة الخارجية للرئيس الأمريكي باراك أوباما وقال إنه سمح للصين باستغلال الولايات المتحدة وفشل في هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية. وتعهد "بتجديد شامل للسياسة الخارجية لأمريكا."

وتحدث الملياردير ترامب غداة انتصاره في الانتخابات التمهيدية للحزب بخمس ولايات بالشمال الشرقي ليصبح أقرب لانتزاع ترشيح الحزب الجمهوري للانتخابات المقررة في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال ترامب إنه سيعزز الجيش الأمريكي لمجاراة البرامج العسكرية للصين وروسيا لكنه لن يستعين بالقوات المسلحة الأمريكية إلا حين تقتضي الضرورة.

وأضاف "لن أتردد في نشر قوة عسكرية حين لا يكون هناك بديل. لكن إذا حاربت أمريكا فيجب أن تحارب لتنتصر. لن أرسل أبدا أفضل من لدينا إلى المعركة ما لم يكن هذا ضروريا ولن أفعل هذا إلا حين تكون لدينا خطة للانتصار."

وفي ظل التوتر الحالي في العلاقات الأمريكية الروسية بسبب قضايا عديدة بينها دعم موسكو للرئيس السوري بشار الأسد قال ترامب إن من الممكن "تخفيف التوتر مع روسيا من موضع قوة."

وقال أيضا إنه سيستخدم النفوذ الاقتصادي لأمريكا ليقنع الصين بكبح جماح برنامج كوريا الشمالية النووي.

وتابع "الصين تحترم القوة.. ونحن فقدنا احترامهم بالسماح لهم باستغلال الولايات المتحدة اقتصاديا."   يتبع