سبيس إكس تنهي إحتكار بوينج ولوكهيد لعقود الفضاء العسكرية الأمريكية

Thu Apr 28, 2016 2:55am GMT
 

كيب كنافيرال (فلوريدا) 28 أبريل نيسان (رويترز) - منح سلاح الجو الأمريكي شركة سبيس إكس المملوكة للملياردير إيلون ماسك عقدا بقيمة 83 مليون دولار لإطلاق قمر صناعي لنظام تحديد المواقع العالمي (جي بي إس) منهيا إحتكارا إحتفظت به شركتا لوكهيد مارتن كورب وبوينج لعمليات الاطلاق الفضائية العسكرية لأكثر من عشر سنوات.

وقال مسؤولون بسلاح الجو إن القمر الصناعي لنظام تحديد المواقع العالمي سيجري اطلاقه في مايو أيار 2018 من ولاية فلوريدا.

وهذه هي المرة الاولى في أكثر من عقد التي يمنح فيها الجيش الأمريكي عقدا لعملية إطلاق فضائية بعد منافسة بين شركات وهو ما ينهي العلاقة الحصرية بين الجيش ويونايتد لونش آلاينس وهي شراكة بين لوكهيد مارتن وبوينج.

ولم تنافس يونايتد لونش آلاينس على عقد إطلاق القمر الصناعي جي بي اس الجديد مشيرة إلى مشاكل محاسبية وآثار عقوبات تجارية قيدت وارداتها من المحركات الروسية الصنع المستخدمة في إطلاق الصواريخ والتسعير المنخفض من جانب سبيس إكس بحسب نائب سابق لرئيس يونايتد لونش آلاينس.

وقال اللفتنانت جنرال صامويل جريفيز رئيس مركز أنظمة الفضاء والصواريخ بسلاح الجو الأمريكي في بيان "يحقق منح عقد خدمات إطلاق الجيل القادم من إقمار نظام تحديد المواقع العالمي توازنا بين نجاح المهمة والوفاء بالاحتياجات التشغيلية وخفض تكاليف الاطلاق وإعادة إدخال المنافسة في المهمات الفضائية الامنية الوطنية."

وفي الفترة من الآن وحتى عام 2018 يعتزم سلاح الجو الأمريكي طرح مناقصات لعقود تغطي عمليات لإطلاق ثمانية أقمار صناعية اخرى. (إعداد أشرف صديق للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)