مدرب إيفرتون يتفهم الانتقادات ويطلب من الجماهير الوحدة

Thu Apr 28, 2016 11:32am GMT
 

28 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال روبرتو مارتينيز مدرب إيفرتون إنه يتفهم جيدا حجم التكهنات حول مستقبله وطلب من الجماهير الغاضبة مواصلة مساندتها للفريق رغم مشواره المخيب هذا الموسم.

وبلغت الضغوط على المدرب الاسباني أعلى مستوياتها منذ توليه المسؤولية في 2013 حيث ذكرت وسائل اعلام بريطانية أن مجلس ادارة إيفرتون سيجتمع لتحديد مستقبله عقب الخروج يوم السبت الماضي من كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم.

ويحتل إيفرتون حاليا المركز 11 في الدوري الممتاز وانتهت آماله في الفوز بلقب عقب خسارته في الدور قبل النهائي لكأس الاتحاد الانجليزي أمام مانشستر يونايتد. وقال مارتينيز إنه يتفهم حالة الجدل المثارة حول مستقبله.

وأبلغ مؤتمرا صحفيا اليوم الخميس "أتفهم هذا الامر تماما لاني أعرف جيدا توقعات الجماهير من مدرب إيفرتون."

وتابع "أشجع دائما الطموحات الكبيرة. في كرة القدم يجب دائما العمل على المنافسة على ألقاب والوجود بين الأربعة الأوائل. وعندما تبتعد عن ذلك تبدأ الانتقادات وهو أمر يحتاج اليه أي مدرب."

وردا على سؤال بشأن تقارير تحدثت عن احتجاج مزمع لجماهير إيفرتون خلال مباراة يوم السبت في الدوري أمام بورنموث دعا مارتينيز الجميع الى الوحدة.

وقال "الرسالة التي أبعثها للجماهير ان هذا الوضع يؤلمنا جميعا. اتفهم مدى اخلاصهم لانهم هم الذي صنعوا شهرتنا. كرة القدم بدون جماهير لا طعم لها ولا رائحة."

وتابع "لكن .. عندما تمر بظروف صعبة ولحظات مؤلمة فان هذا يدفعك الى القتال أكثر من أي وقت مضى للمنافسة على الفوز بألقاب."

وأكد مارتينيز غياب الثلاثي المصاب فيل جاجيلكا وشيماس كولمان وجاريث باري عن المواجهة امام بورنموث صاحب المركز 14 اضافة الى المدافع الموقوف راميرو فونيس موري.

(اعداد وتحرير اشرف حامد)