إعادة-مغتربان بريطانيان يخسران دعوى قضائية للتصويت في استفتاء بريطانيا

Thu Apr 28, 2016 1:22pm GMT
 

(لتصحيح خطأ طباعي في الفقرة الرابعة)

لندن 28 أبريل نيسان (رويترز) - خسر بريطانيان مقيمان في الخارج دعوى قضائية للمشاركة في استفتاء مقرر في يونيو حزيران على بقاء أو خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في إطار دعوى تنظرها المحكمة العليا تتعلق بحق إدلاء نحو مليوني بريطاني مغترب بأصواتهم.

ورفع الدعوى هنري شيندلر (94 عاما) وهو من قدامى المحاربين في الحرب العالمية الثانية يقيم في إيطاليا والمحامية جاكلين ماكلينين المقيمة في بلجيكا.

ودفعا بأنهما يحرمون بمخالفة للقانون من حقهما في التصويت إذ انه بموجب القانون لا يحق للبريطانيين المقيمين في الخارج لأكثر من 15 عاما التصويت.

لكن قاضيين قالا في قرار المحكمة الصادر اليوم إنهما قبلا دفاع الحكومة بأن هناك "صعوبات عملية كبيرة بشأن تبني سياسة تسجيل جديدة للناخبين -خاصة في هذا الاستفتاء- تشمل المواطنين غير المقيمين في بريطانيا الذين امضوا أكثر من 15 عاما خارج البلاد."

وقال محامو المواطنين في بيان إنهما سيستأنفان الحكم "حتى يتمكن جميع المواطنين البريطانيين المقيمين في أماكن أخرى داخل الاتحاد الأوروبي من المشاركة في العملية الديمقراطية المتمثلة في التصويت في هذا الاستفتاء الذي ستكون له آثار كبيرة على حياتهم."

وهناك نحو 46 مليون بريطاني مؤهلون للإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء المقرر يوم 23 يونيو حزيران بشأن ما إذا كانت بريطانيا ستبقى داخل الاتحاد الأوروبي أم ستخرج منه. وتشير استطلاعات الرأي إلى فارق ضئيل بين أصحاب الرأيين. (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)