مقدمة 1-حزب العمال يوقف رئيس بلدية لندن السابق وسط جدل بشأن معاداة السامية

Thu Apr 28, 2016 3:28pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

لندن 28 أبريل نيسان (رويترز) - قرر حزب العمال المعارض في بريطانيا إيقاف العضو البارز ورئيس بلدية لندن السابق كين ليفنجستون اليوم الخميس وسط جدل يتعلق بمعاداة السامية بينما يواجه الحزب صعوبات للتغلب على انقسامات عميقة منذ انتخاب زعيم يساري الصيف الماضي.

وطالب العشرات من نواب الحزب في البرلمان زعيمهم جيريمي كوربين بوقف حليفه والعضو المخضرم ليفنجستون لقوله إن هتلر كان صهيونيا وذلك في معرض دفاعه عن زميلة أوقفها الحزب أيضا بسبب تصريحات مشابهة.

ويكافح الحزب لتوحيد صفوفه بعد فوز كوربين الكاسح في سبتمبر أيلول في خضم موجة من الحماس خاصة بين الأعضاء الشبان الساعين للتغيير.

وكثرت آراء كوربين المعارضة للكثير من نواب الحزب بالبرلمان مما سبب شقاقا داخل المؤسسة في وقت تحاول فيه متابعة الحكومة التي تعاني هي الأخرى من انقسام عميق بشأن عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي.

وقال الحزب في بيان "قرر حزب العمال إيقاف كين ليفنجستون لحين انتهاء التحقيق بسبب إساءته لسمعة الحزب."

وقال الحزب إن برلمانيا آخر وهو جون مان استدعي بسبب تصرفاته بعد تصويره وهو يصيح في وجه ليفنجستون قائلا "لقد فقدت السيطرة على نفسك" ويتهمه بالدفاع عن النازية بشأن تصريحاته التي قال فيها إن هتلر أيد الصهيونية في بادئ الأمر "قبل أن يجن جنونه ويقتل ما يصل إلى ستة ملايين يهودي."

وندد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بالتعليقات وقال إن معاداة السامية شأنها شأن العنصرية غير مقبولة وقال "إن من الواضح أن حزب العمال لديه مشكلة تتعلق بمعاداة السامية."

وقال زعماء يهود إنه ينبغي للحزب ألا يتهاون مع معاداة السامية كما نأى بعض أعضاء الحزب في البرلمان ومنهم المرشح لرئاسة بلدية لندن في انتخابات الأسبوع المقبل بأنفسهم عن ليفنجستون.   يتبع