أمريكا تندد بالهجوم على مستشفى في سوريا وتدعو روسيا لاستخدام نفوذها مع دمشق

Thu Apr 28, 2016 5:42pm GMT
 

واشنطن 28 أبريل نيسان (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الخميس إن الضربة الجوية التي نفذتها سوريا على مستشفى في حلب "مستهجنة" ودعت روسيا إلى استخدام نفوذها للضغط على الحكومة السورية لوقف الهجمات.

وقال جون كيربي المتحدث باسم الخارجية إن واشنطن مازالت تجمع المزيد من المعلومات عن الهجوم الذي وقع على مستشفى تدعمه منظمة أطباء بلا حدود الخيرية وإن عشرات القتلى سقطوا فيه على ما يبدو.

وقال كيربي "مرة أخرى ندعو النظام لوقف هذه الهجمات الحمقاء التي تمثل بالطبع انتهاكات لوقف العمليات القتالية" ووصف القصف بأنه "مستهجن".

ومضى يقول إن الهجوم يحمل ملامح الهجمات التي شنتها الحكومة السورية على المنشآت الطبية وعمال الطوارئ فيما سبق. وأضاف أن وقف العمليات القتالية في سوريا "معرض لخطر كبير" بسبب الانتهاكات المستمرة. (إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)