مقدمة 1-"تتويج حزين" للوحدات بالدوري الأردني بعد نهاية غريبة

Sat Apr 30, 2016 4:04pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

30 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - غابت الاحتفالات عن جماهير ولاعبي الوحدات في مراسم تتويجه بلقب دوري المحترفين الأردني لكرة القدم للمرة الثالثة على التوالي ورقم 15 في تاريخه بعد خسارته 3-1 أمام ضيفه الجزيرة اليوم السبت.

كان الوحدات متفوقا بفارق نقطتين على مطارده الفيصلي قبل خوض الجولة الختامية للمسابقة وطمحت جماهيره للفوز والاحتفال في استاد عمان لكنها شعرت بغصة بعدما تحقق التتويج بفضل خسارة الفيصلي في نفس الوقت 1-صفر أمام البقعة.

وعبرت جماهير الوحدات عن استيائها ورفضت الاحتفال بعد انتهاء اللقاء كما غالب قائد الفريق عامر ذيب دموعه في طريقه لرفع الكأس.

وفرط الوحدات في تقدمه بهدف لتهتز شباكه ثلاث مرات متتالية في الشوط الثاني بينما لم يستغل الفيصلي الفرصة وخسر أمام البقعة مهدرا فرصة تعزيز رقمه القياسي والتتويج باللقب للمرة 33 في تاريخه.

وقال ذيب (36 عاما) في تصريحات تلفزيونية "بالطبع هذا تتويج حزين."

وعن سبب بكائه أضاف "أبكي على الأداء وما حدث اليوم من الصعب أن يتكرر في تاريخ الكرة الأردنية."

وتقدم الوحدات بعد 21 دقيقة من ركلة جزاء نفذها البرازيلي فرانسيسكو رودريجيز لكن فهد يوسف أدرك التعادل من ركلة حرة في بداية الشوط الثاني.

واستغلالا لسوء حالة دفاع الوحدات أضاف معتز صالحاني وصالح الجوهري هدفين اخرين في غضون خمس دقائق للجزيرة الذي أنهى الموسم في المركز الرابع.   يتبع