سياسات ميركل تتعرض لهجوم خلال تجمع مناهض للهجرة

Sat Apr 30, 2016 10:48pm GMT
 

شتوتجارت (ألمانيا)30 أبريل نيسان (رويترز) - اشتبك متظاهرون ألمان يساريون مع الشرطة يوم السبت لدى محاولتهم فض أول مؤتمر كامل يعقده حزب البديل من أجل ألمانيا المناهض للهجرة حيث تعرضت سياسات المستشارة أنجيلا ميركل للهجوم.

وأحصت الشرطة ما يصل إلى ألفي محتج يساري قام بعضهم بإحراق إطارات السيارات وإلقاء الحجارة والألعاب النارية في محاولة لمنع استمرار انعقاد مؤتمر حزب البديل من أجل ألمانيا في شتوتجارت. وقالت الشرطة إنه تم اعتقال نحو 500 شخص.

وقال متحدث باسم الشرطة إن شرطيين أصيبا بجروح طفيفة ولكن لم ترد أنباء عن وقوع إصابات بين المحتجين.

وبعد بدء المؤتمر متأخرا استمع أكثر من ألفي من أعضاء حزب البديل من أجل ألمانيا دعوة زعيمة الحزب فراوكا بيتري(40 عاما) إلى إنهاء سياسات ميركل الداعمة للاجئين والعودة للقيم المسيحية.

وبدأت أعمال العنف عند الفجر واستمرت الاشتباكات عدة ساعات. واستخدمت الشرطة مسحوق الفلفل وهددت باستخدام خراطيم المياه لوقف المحتجين والذين كان بعضهم ملثما من الدخول إلى فناء مبنى المؤتمر .

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)