وصول أسود تم انقاذها من فرق للسيرك في بيرو وكولومبيا إلى جوهانسبرج

Sun May 1, 2016 4:23am GMT
 

جوهانسبرج أول مايو أيار (رويترز) - وصلت الى جوهانسبرج يوم السبت مجموعة تضم 33 أسدا تم انقاذها من فرق للسيرك في بيرو وكولومبيا بطائرة لبدء حياة جديدة في أدغال افريقيا.

وسيكون المقصد النهائي لهذه الحيوانات التي نقلت في رحلة شحن جوي مستأجرة، هو محمية (إيمويا بيج كات) وهي ملكية خاصة يبلغ مساحتها 5 ألاف هكتار في اقليم ليمبوبو في شمالي جنوب افريقيا.

وقالت جان كريمر رئيسة المنظمة الدولية للمدافعين عن الحيوانات والتي نظمت عمليات الانقاذ والنقل الجوي "الجميع سافروا بشكل جيد جدا. تلقوا طعاما فقط على متن الطائرة ويتطلعون الى وجبة طيبة الآن".

وقالت المنظمة إنها أنقذت 24 من هذه الأسود من فرق للسيرك في بيرو وهي ضمن مجموعة تضم أكثر من 100 حيوان تم انقاذها بمساعدة المسؤولين في بيرو الذين يتخذون اجراءات صارمة ضد الاتجار غير القانوني في الحياة البرية.

ونقلت دببة وقرود وغيرها من الحيوانات البرية التي جمعت في عمليات في بيرو إلى محميات في الدولة الواقعة في أمريكا اللاتينية ونقل نمر جوا الى فلوريدا. وسلمت الأسود التسعة من كولومبيا طواعية من سيرك.

وقالت المنظمة إن الدولتين منعتا من استخدام الحيوانات البرية في فرق السيرك.

ولن تتمكن هذه الأسود من البقاء في الحياة البرية الافريقية حيث نزعت مخالب الكثير منها أو حطمت أو نزعت أسنانها وواحد أعمى تقريبا وآخر أعور.

وقالت المنظمة في بيان "هذه الأسود سوف تتزايد باضطراد خلال الشهور المقبلة حيث سوف تتآلف الأسود مع حياتها الجديدة وسوف تتعارف على بعضها".

(اعداد أبو العلا حمدي للنشرة العربية- تحرير أحمد صبحي خليفة)