مقدمة 1-إصابة خمسة من الشرطة في سياتل بعد مسيرات عيد العمال

Mon May 2, 2016 6:28am GMT
 

(لارتفاع عدد المصابين من الشرطة إلى خمسة)

2 مايو أيار (رويترز) - قالت السلطات الأمريكية إن خمسة من أفراد الشرطة في مدينة سياتل أصيبوا واعتقل تسعة أشخاص على الأقل الليلة الماضية عندما ألقى متظاهرون الحجارة وزجاجات المولوتوف وحطموا نوافذ خلال مسيرات في يوم عيد العمال.

ويحتشد المحتجون في الأول من مايو أيار من كل عام للفت الانتباه لقضايا العمال والهجرة لكن المتظاهرين في أنحاء الولايات المتحدة استغلوا المناسبة للاحتجاج أيضا على عنف الشرطة.

وألقى رئيس بلدية سياتل إد موراي باللوم في "العنف الأحمق" بالمدينة على "حشد يختلف" عن المشاركين في مسيرة سلمية خرجت في وقت سابق أمس الأحد بمناسبة عيد العمال.

وقالت إدارة شرطة سياتل في سلسلة من التغريدات على تويتر إن شرطيا أصيب بتهتك في الرأس بعد أن قام محتجون بإلقاء زجاجات مولوتوف. وأضافت أن شرطيا آخر أصيب نتيجة رشقه بالحجارة وتعرض ثالث للضرب على يد محتج فيما يبدو.

ولم تتضح تفاصيل إصابة اثنين آخرين من الشرطة.

وقالت صحيفة سياتل تايمز إن الشرطة استخدمت "كرات متفجرة" لتفريق الحشد الذي كان يلقى الحجارة والزجاجات وقام بتحطيم نوافذ في حي بوسط المدينة.

وفي وقت سابق قالت الصحيفة إن الشرطة استخدمت مسحوق الفلفل عدة مرات لتفريق المتظاهرين. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)