سفينة أمريكية تصل هافانا في رحلة تاريخية إلى كوبا

Mon May 2, 2016 3:17pm GMT
 

هافانا 2 مايو أيار (رويترز) - حطت رحلة بحرية أمريكية الرحال في كوبا للمرة الأولى منذ عشرات السنين وقوبلت بترحاب بالغ اليوم الاثنين من سكان هافانا الذين تجمعوا في مرفأ بالمدينة وتابعوا مئات الأمريكيين يلوحون من على سطح السفينة.

وهذا تطور مهم آخر في العلاقات بين البلدين منذ أعلن الرئيسان الأمريكي باراك أوباما والكوبي راؤول كاسترو عن تقارب تاريخي في ديسمبر كانون الأول 2014 وتأتي بعد أسابيع من زيارة أوباما للجزيرة الواقعة في البحر الكاريبي.

وأبحرت السفينة أدونيا التابعة لشركة كارنيفال كورب وعلى متنها 700 مسافر وصولا إلى خليج هافانا هذا الصباح في طقس رائع ثم رست في البلدة القديمة.

وتسبب قانون كوبي يحظر على المواطنين دخول البلاد عن طريق البحر في تأخير الرحلة البحرية قبل أن ترفعه السلطات المحلية منذ نحو أسبوع.

وأعاد البلدان علاقاتهما الدبلوماسية قبل عام ووقعا اتفاقات في عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك كالبيئة والخدمات البريدية ورحلات الطيران المباشرة.

ولا تزال المباحثات مستمرة بشأن قضايا أخرى باعدت بين البلدين الجارين وبينها عودة الهاربين الملاحقين قانونيا والتعويضات عن أضرار الحظر وإعادة قاعدة جوانتانامو البحرية.

وحث أوباما الكونجرس الأمريكي الذي يسيطر عليه الجمهوريون على رفع الحصار التجاري وحظر السفر لكن دون جدوى ولجأ لسلطاته التنفيذية للتغلب على ذلك.

ويبدو الطرفان عازمين على تحقيق المزيد من التقدم فيما يتعلق بالسفر قبل انتهاء حكم أوباما هذا العام. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)