المعارضة الفنزويلية تقدم 1.85 مليون توقيع سعيا لفرض استفتاء على رئاسة مادورو

Mon May 2, 2016 7:26pm GMT
 

كراكاس 2 مايو أيار (رويترز) - قالت المعارضة الفنزويلية إنها قدمت مليونا و850 ألف توقيع إلى السلطة المشرفة على الانتخابات في البلاد اليوم الاثنين في إطار محاولة للدعوة لاستفتاء على بقاء الرئيس نيكولاس مادورو.

وزاد الغضب ضد مادورو بسبب نقص الأدوية والتضخم الذي بلغ مستويات عالية وارتفاع معدلات الجريمة والانقطاع المستمر في الماء والكهرباء.

وجمع تحالف الوحدة الديمقراطية توقيعات تزيد بكثير عن العدد المطلوب من توقيعات الناخبين البالغ واحد بالمئة (نحو 200 ألف توقيع) للانتقال للمرحلة التالية من الدعوة لاستفتاء.

وقال خيسوس توريالبا رئيس التحالف في تغريدة على موقع تويتر اليوم الاثنين "من خلال هذه الاستراتيجية الناجحة حقق تحالف الوحدة الديمقراطية تقدما نحو تغيير سياسي مطلوب بشدة من خلال إجراءات سلمية ودستورية لا تقبل التشكيك."

ويتعين على الهيئة الانتخابية الآن التحقق من صحة التوقيعات قبل السماح للمعارضة بجمع 20 بالمئة أخرى أو نحو أربعة ملايين توقيع لتتم الدعوة رسميا لاستفتاء.

وأقسم مادورو أن أحدا لن يجبره على ترك منصبه قبل انتهاء ولايته في 2019 ويتهم المعارضة بالسعي لانقلاب عليه لتدمير الإرث الاجتماعي لسلفه الرئيس الراحل هوجو تشافيز.

(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)