مقدمة 2-دي ميستورا: محادثات سوريا قد تستأنف إذا اتُفق على هدنة بحلب

Tue May 3, 2016 3:15pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات بعد المحادثات وتفاصيل)

من دينيس ديومكين وبولينا ديفيت

موسكو 3 مايو أيار (رويترز) - قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا إن محادثات السلام لحل الصراع في سوريا قد تستأنف قريبا إذا تمت توسعة نطاق الهدنة لتشمل مدينة حلب وهو أمر عبر وزير خارجية روسيا سيرجي لافروف عن أمله في أن يعلن عنه خلال ساعات.

وأدلى دي ميستورا بتصريحاته المتفائلة اليوم الثلاثاء بعد أن أجرى محادثات مع لافروف في موسكو.

وقال الدبلوماسي الإيطالي السويدي إنه يعتقد أن هناك فرصة لإعادة تدشين اتفاق وقف الأعمال القتالية -الذي انهار بعد معارك عنيفة في حلب - عن طريق تعزيز وتمديد الهدنات المحلية.

وقال دي ميستورا خلال مؤتمر صحفي بعد المحادثات "لدي شعور وأمل بأننا نستطيع إعادة تدشين ذلك". وكان يشير إلى الهدنة الجزئية التي لعبت روسيا والولايات المتحدة دور الوساطة فيها قبل نحو شهرين.

وتابع قوله "نأمل جميعا أن .. نتمكن خلال ساعات قليلة من إعادة تدشين اتفاق وقف الأعمال القتالية. إذا استطعنا عمل ذلك سنعود إلى المسار الصحيح." وتُرجمت تصريحاته من الإنجليزية إلى الروسية خلال المؤتمر الصحفي.

ورعت الولايات المتحدة وروسيا اتفاق وقف إطلاق النار الذي بدأ سريانه في فبراير شباط وأتاح بدء أول محادثات سلام شاركت فيها الأطراف المتحاربة.

لكن هذه المحادثات انهارت الشهر الماضي وانهار معها اتفاق وقف إطلاق النار إلى حد كبير. وتعمل موسكو وواشنطن لإحياء اتفاق وقف الأعمال القتالية الأصلي من خلال الاتفاق على هدنات محلية جديدة لفترات قصيرة ومحددة وفي مواقع بعينها.   يتبع