الاسترليني يتراجع عن 1.45 دولار بفعل بيانات سلبية جديدة

Wed May 4, 2016 3:36pm GMT
 

لندن 4 مايو أيار (رويترز) - واصل الجنيه الاسترليني الانخفاض أمام العملة الامريكية اليوم الاربعاء متراجعا عن مستوى 1.45 دولار بعد بيانات من قطاع التشييد البريطاني زادت أجواء التشاؤم بشان الاقتصاد قبل أشهر قليلة من استفتاء سيقرر مستقبل بريطانيا في الاتحاد الاوروبي.

وكان الاسترليني هبط حوالي 1 بالمئة أمام الدولار في جلسة الثلاثاء متضررا من مسح ضعيف لمديري المشتريات بالقطاع الصناعي أبرز المخاطر الاقتصادية التي يشكلها الاستفتاء على بقاء بريطانيا في الاتحاد الاوروبي والذي سيجرى في 23 يونيو حزيران.

وأظهر مسح مماثل لقطاع التشييد اليوم الاربعاء أن الناتج نما في أبريل نيسان بأبطأ وتيرة في حوالي ثلاث سنوات وهو ما وضع مزيدا من الضغوط على العملة البريطانية.

وإنخفض الاسترليني 0.37 بالمئة إلى 1.4480 دولار بحلول الساعة 1535 بتوقيت جرينتش أو حوالي ثلاثة سنتات تقريبا عن أعلى مستوى له في أربعة أشهر البالغ 1.4770 دولار الذي سجله يوم الثلاثاء قبل نشر بيانات القطاع الصناعي.

وينتظر المتعاملون مسح مديري المشتريات بقطاع الخدمات البريطاني الذي سيصدر غدا الخميس وقد يكون له تأثير أكبر على الاسترليني. ويشير استطلاع لرويترز الى توقعات بأن ينخفض المؤشر قليلا إلى 53.5 من 53.7 في مارس أذار.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)