مقدمة 1-المانيا واليابان تحثان على إستقرار أسعار العملات قبل اجتماع مجموع السبع

Wed May 4, 2016 6:50pm GMT
 

(لتحديث الخبر)

ميسبرج (ألمانيا) 4 مايو أيار (رويترز) - قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي والمستشارة الالمانية أنجيلا ميركل اليوم الأربعاء إنهما يريدان تفادي اضطرابات في اسواق الصرف الاجنبي وأكد آبي أن طوكيو ستتدخل عندما يكون ذلك ضروريا.

وقفز الين الياباني إلى أعلى مستوى في 18 شهرا أمام الدولار الامريكي بعد أن أحجم بنك اليابان المركزي عن توسيع برنامجه للتحفيز النقدي الاسبوع الماضي متحديا توقعات السوق.

وقال آبي الذي يزور ألمانيا للتحضير مع ميركل لاجتماع في نهاية مايو أيار لمجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى "إننا نراقب سوق العملة وسنتحرك عندما يكون ذلك ضروريا."

وأبلغ الصحفيين "اشير إلى أننا نرى تحركات سريعة ناتجة عن مضاربات شديدة (في أسواق العملة)" مضيفا أن مجموعة العشرين لأكبر الاقتصادات في العالم إتفقت بالفعل على أن اتخاذ إجراءات سياسية بهدف التأثير على أسعار العملات هو شيء غير مستحب.

وقال آبي "قلنا في مجموعة العشرين إننا يجب أن نهدف إلى أسعار مستقرة للعملات."

وقالت ميركل إنه لا يوجد رابحون من التنافس على خفض قيم العملات مضيفة أن "الاستقرار النسبي للعملات بعضها مع بعض له قيمة كبيرة."

وقال هاروهيكو كورودا محافظ بنك اليابان يوم الاثنين إن المكاسب التي حققها الين مؤخرا قد تلحق ضررا بالاقتصاد الياباني مؤكدا إستعداده لتوسيع التحفيز النقدي إذا كانت المخاطر تهدد بمنع البنك المركزي من بلوغ المستوى الذي يستهدفه للتضخم والبالغ 2 بالمئة.

(إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)