الصين تسعى لتعزيز مكانتها الرياضية في أولمبياد ريو والتفوق في ألعاب طوكيو

Thu May 5, 2016 7:48am GMT
 

بكين 5 مايو أيار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قالت وزارة الرياضة الصينية اليوم الخميس إنها ستسعى لتعزيز مكانة البلاد الرياضية في ألعاب ريو هذا العام من أجل الوصول الى "مركز قيادي" في أولمبياد طوكيو 2020.

وتصدرت الصين جدول الميداليات في اولمبياد بكين 2008 وسط مشاعر فخر وطني. وجاء هذا الانجاز تتويجا لحلم انتظرته لمئة عام باستضافة ارفع حدث رياضي في العالم.

وفي اولمبياد لندن 2012 احتلت الصين المركز الثاني خلف الولايات المتحدة في جدول الميداليات.

وقالت الوزارة أثناء الكشف عن خطة طويلة الامد ترسم اهدافا واسعة لقطاع الرياضة في الصين على مدار السنوات الخمس المقبلة انها ستسعى لتعزيز تنافسية البلاد على المستوى الدولي.

واوضحت "في اولمبياد ريو 2016 سنعمل جاهدين لتعزيز الجوانب القوية التي نفخر بها وأيضا النتائج."

وتابعت "في العاب طوكيو 2020 سنسعى لمركز قيادي في قطاع الرياضة." لكنها لم تكشف عن تفاصيل عن كيفية تحقيق ذلك.

ويفوز بالميداليات الأولمبية بشكل عام مجموعة صغيرة من الرياضيين يحظون بدعم حكومي هائل ويتعرضون لضغوط هائلة في بلادهم حال اخفاقهم.

وتأمل الصين في خطف الاضواء مرة اخرى بعد اولمبياد بكين حيث فازت العاصمة بكين بحق استضافة الالعاب الشتوية 2022.

ورغم أن الصين بعيدة بعض الشيء عن كونها من معاقل الرياضات الشتوية قالت الوزارة إن استضافة البطولة ستساعد البلاد على زيادة نفوذها في المجال الرياضي وتطور الالعاب الشتوية بها.

(اعداد وتحرير اشرف حامد)