مقدمة 2-إنتاج النفط الليبي قد يتقلص إذا استمر نزاع مرسى الحريقة

Thu May 5, 2016 3:09pm GMT
 

(لإضافة تعليق مسؤول بالميناء)

لندن 5 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤول في المؤسسة الوطنية للنفط في العاصمة الليبية طرابلس اليوم الخميس إن بلاده قد تضطر إلى تقليص إنتاجها من الخام في غضون أيام إذا استمرت مواجهة بين الفصائل الموجودة في شرق وغرب ليبيا تحول دون إتمام عمليات التحميل في ميناء مرسى الحريقة.

وقال المسؤول إن طاقة التخزين المتبقية في الميناء محدودة وإن الصهاريج تمتلئ بشكل سريع.

وقال مسؤول بمرسى الحريقة إن صهاريج التخزين في الميناء ستصل سعتها الكاملة في غضون سبعة أيام إلى عشرة.

وفي ظل عدم وجود ناقلات لتحميل الخام من الميناء ستضطر ليبيا إلى تقليص إنتاجها من النفط بنحو 120 ألف برميل يوما.

وتنتج ليبيا العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بالفعل ما يقل عن ربع الكمية التي كانت تنتجها في 2011 والتي بلغت 1.6 مليون برميل يوميا وقتها.

وفي ليبيا حكومتان متنافستان واحدة في طرابلس والأخرى في شرق البلاد. وأقامت حكومة الشرق مؤسسة نفط وطنية موازية لتلك التي مقرها طرابلس وحاولت تصدير الخام بشكل منفصل لكنها لم تنجح.

وقال مسؤول المؤسسة التي مقرها طرابلس إن المفاوضات جارية لحل نزاع بين الفصائل الليبية في شرق البلاد وغربها والذي حال دون قيام إحدى ناقلات شركة جلينكور عملاق تجارة النفط بالتحميل من ميناء الحريقة.

وكان من المفترض أن تأخذ الناقلة سي تشانس شحنة قدرها 600 ألف برميل خلال الفترة من 26 إلى 28 أبريل نيسان. وتظهر بيانات التتبع لدى رويترز أن الناقلة تنتظر خارج الميناء. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)