تقرير: باكستان وإندونيسيا والأراضي الفلسطينية تتصدر الهجمات الإلكترونية

Thu May 5, 2016 5:46pm GMT
 

سان فرانسيسكو 5 مايو أيار (رويترز) - قالت شركة مايكروسوفت إن باكستان وإندونيسيا والأراضي الفلسطينية وبنجلادش ونيبال خرج منها أكبر عدد من محاولات الهجمات الإلكترونية.

وعلى النقيض فإن البلدان التي سجلت أقل عدد في محاولات الهجوم الإلكتروني شملت اليابان وفنلندا والنرويج والسويد بحسب دراسة جديدة لمايكروسوفت اعتمدت على أجهزة استشعار بأنظمة تابعة لبرامج مكافحة الفيروسات في الشركة الأمريكية.

وقال أليكس فاينرت مدير مايكروسوفت "ننظر في نحو 10 ملايين هجوم على كيانات كل يوم" موضحا أن الهجمات لا تنجح دائما.

وخرج نحو نصف محاولات الهجوم من آسيا وخمسها فقط من أمريكا اللاتينية.

وقالت مايكروسوفت إن ملايين المحاولات تقع كل عام عندما يملك المهاجم مفاتيح دخول سارية ويعني ذلك معرفة المهاجم ببيانات دخول المستخدم وكلمات السر. ويمكن لتقنية تكنولوجية تعرف باسم معرفة الآلة أن تكشف في أغلب الأحيان مثل تلك الهجمات عن طريق البحث عن بيانات محددة مثل الموقع المألوف للمستخدم.

وقال تيم رينز مدير الأمن الإلكتروني في مايكروسوفت إن 240 يوما تمر في المتوسط بين وقوع اختراق أمني في نظام جهاز وبين اكتشافه.

وتنشر مايكروسوفت الدراسة التي تحمل اسم تقرير مايكروسوفت لمعلومات الأمن في وقت لاحق اليوم الخميس. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)