أطفال يرقصون أمام الصحافة العالمية قبل مؤتمر الحزب الحاكم بكوريا الشمالية

Thu May 5, 2016 7:16pm GMT
 

بيونجيانج 5 مايو أيار (رويترز) - شاهد صحفيون أجانب مدعوون لتغطية أول مؤتمر للحزب الحاكم في كوريا الشمالية خلال 36 عاما عروضا للغناء والرقص يؤديها تلاميذ مدارس تعبيرا عن حبهم للزعيم كيم جونج أون.

ويتوقع أن يستغل كيم المؤتمر المقرر انطلاقه الجمعة لإعلان كوريا الشمالية دولة نووية والتطبيق الرسمي لسياسة "بيونجين" الهادفة لتحقيق تطور اقتصادي وامتلاك قدرات نووية في ذات الوقت.

ويوفر وجود صحفيين أجانب فرصة نادرة للعالم لرؤية البلد المنعزل من الداخل لكن تحركاتهم تتم في إطار محكم للغاية.

ونقلت سيارات الصحفيين إلى قصر مانجيونجداي تشيلدرن بالعاصمة بيونجيانج حيث يتلقى الأطفال دروسا عقب اليوم الدراسي لتعلم الغناء والعزف.

وقال سون جي هون الطفل البالغ من العمر ثماني سنوات "كلما جئت إلى هنا أشعر بالحب تجاه المارشال العظيم كيم جونج أون."

واستمر العرض نحو ساعتين وشمل عروضا لأوركسترا وفرقة غنائية وأخرى للألعاب البهلوانية. وشوهد الآلاف من سكان بيونجيانج يرقصون ويقومون بعروض استعدادا للمؤتمر العام السابع لحزب العمال. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)