مقدمة 1-أوركسترا مارينسكي الروسية تقيم حفلا بالمسرح الروماني في تدمر

Thu May 5, 2016 6:58pm GMT
 

(لإضافة خلفية)

من دنيس ديومكين

سوتشي (روسيا) 5 مايو أيار (رويترز) - نظمت أوركسترا مسرح مارينسكي الروسي حفلا موسيقيا مفاجئا على المسرح الروماني بمدينة تدمر السورية اليوم الخميس في محاولة على ما يبدو من الكرملين لكسب القلوب والعقول وتذكير العالم بدور موسكو في استعادة المدينة.

وقاد المايسترو فاليري جيرجيف صديق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأوركسترا في الحفل الذي أقيم بعد شهر من مساهمة غارات جوية روسية في طرد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية من المدينة.

ووصف بوتين الذي خاطب الحضور عبر دائرة تلفزيونية من مقر إقامته في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود الإرهاب بأنه مرض معد يتعين على العالم القضاء عليه وقال إن إقامة الحفل كان في حد ذاته أمرا "مدهشا".

وأضاف الرئيس الروسي قائلا "ما يجري اليوم ينطوي على مخاطر جمة للجميع وكونك في بلد يشهد حربا وقريب من أعمال قتالية جارية يحتاج قوة هائلة وشجاعة شخصية من الجميع. شكرا جزيلا لكم."

وقال جيرجيف المؤيد لبوتين منذ فترة طويلة إن الحفل يمثل رسالة احتجاج على (السلوك) الوحشي والعنف الذي يمارسه تنظيم الدولة الإسلامية الذي دمر قطاعات من المدينة وأعدم سجناء داخل المسرح.

وأعلن عن الحفل قبل ساعات من بدايته وشوهد عسكريون سوريون وروس وسكان محليون بين الحضور.

ويشبه حفل الخميس عرضا موسيقيا مماثلا لجيرجيف في عام 2008 عندما عزفت اوركسترا مارينسكي أمام برلمان جمهورية اوسيتيا الجنوبية التي أعلنت من جانب واحد بعد انتصار القوات الروسية على جيش جورجيا في حرب قصيرة للسيطرة على المنطقة.

واستدعت قوات روسية خاصة غارات جوية في مارس آذار لمساعدة الحكومة السورية في استعادة المدينة ثم قام مهندسون روس في وقت لاحق بتطهير الجزء الأثري بها من الألغام. وقالت موسكو مرارا إن خبراءها مستعدون للمساعدة في إعادة المدينة إلى سابق عهدها.

وتدرج منظمة الأمم المتحدة للعلم والثقافة (يونسكو) مدينة تدمر على قائمة التراث العالمي. (إعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير معاذ عبدالعزيز)