حريق غابات ألبرتا قد يكلف شركات التأمين ما يصل إلى 9 مليارات دولار كندي

Thu May 5, 2016 8:30pm GMT
 

تورونتو 5 مايو أيار (رويترز) - توقعت مذكرة بحثية لبنك أوف مونتريال كابيتال ماركتس أن حريق غابات في مدينة فورت مكماري بإقليم ألبرتا قد يكلف شركات التأمين ما يصل إلى تسعة مليارات دولار كندي وهو ما يجعله الكارثة الطبيعية الاكثر تكلفة على الاطلاق في كندا.

وقال توم ماكينون المحلل بالبنك إن ذلك الرقم هو أسوأ تكلفة محتملة على أساس مقارنة مع حريق للغابات في سليف ليك في ألبرتا في 2011 . وبلغت فاتورة شركات التامين عن ذلك الحريق 700 مليون دولار كندي.

وقال ماكينون في مذكرة بحثية "لأن حجم حريق فورت مكماري أكبر حوالي عشر مرات من سليف ليك فإن كارثة بهذا الحجم... قد تؤدي إلى خسائر محتملة بقيمة 9 مليارات دولار كندي لصناعة التأمين."

وأضاف أن "تقديرا أكثر معقولية" ربما يكون خسائر إجمالية لشركات التأمين تتراوح من 2.6 مليار إلى و4.7 مليار دولار كندي وهو يبقى وبفارق كبير أكبر خسارة محتملة لكارثة طبيعية في تاريخ كندا.

وحريق سليف ليك كان في السابق أكبر خسارة لشركات التأمين في كندا ناتجة عن حريق للغابات.

وإزدادت رقعة حريق فورت مكماري -وهو الان في يومه الخامس- إلى خمسة أمثال حجمه في باديء الامر وتسبب في إخلاء كامل للمنطقة من سكانها البالغ عددهم 88 ألفا.

وحتى الان دمر الحريق الذي لم يخضع للسيطرة حتى الان 1600 مبنى مقارنة مع 374 مبنى في حريق سليف ليك إضافة إلى 19 ألف مبنى آخر من المحتمل أنها معرضة للتهديد.

(الدولار الامريكي= 1.2857 دولار كندي)

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)