رئيس نيجيريا يدعو لتعاون دولي لإعادة الأموال المسروقة لبلاده

Thu May 5, 2016 9:47pm GMT
 

أبوجا 5 مايو أيار (رويترز) - حث رئيس نيجيريا محمد بخاري اليوم الخميس الدول الأخرى والأمم المتحدة على الإسراع بعملية إعادة النقود المسروقة والمودعة بالخارج ووصف القضية بأنها أصبحت "مثيرة للضجر".

ومنذ توليه السلطة في مايو أيار الماضي بعد فوزه بانتخابات تعهد خلالها بمكافحة الفساد سعى بخاري للحصول على مساعدة عدة دول من بينها الولايات المتحدة وسويسرا لاستعادة أموال قال إن مسؤولين بالدولة سرقوها وهربوها للخارج.

وعلى الرغم من الثروة النفطية في أكبر دولة مصدرة للخام في القارة الأفريقية - وهي صاحبة أكبر اقتصاد في القارة أيضا- فإن 70 بالمئة من النيجيريين يعيشون على دولار واحد في اليوم أو أقل بينما أدى الفساد المستشري عبر عقود إلى تكديس الثروة في أيدي قلة قليلة.

وقال بخاري "نتطلع إلى المزيد من التعاون من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ودول أخرى ومؤسسات دولية لاستعادة الأصول المسروقة من الدولة وبالأخص عائدات النفط الخام المسروق... الأمر يستغرق وقتا طويلا وصبر النيجيريين ينفد" مضيفا أن القضية أصبحت مثيرة للضجر.

وحث بخاري الأسبوع الماضي البنك الدولي على المساعدة في استعادة 320 مليون دولار من السلطات السويسرية سرقها الحاكم العسكري السابق ساني أباتشا. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)