دفن "رامبو الروسي" بطل حملة الكرملين في سوريا وسط ضجة إعلامية

Fri May 6, 2016 4:34pm GMT
 

من ماريا تسفيتكوفا وأندرو أوزبورن

موسكو 6 مايو أيار (رويترز) - دفن ضابط من القوات الخاصة لقي حتفه في سوريا وتلقبه وسائل الإعلام برامبو الروسي اليوم الجمعة وسط ضجة إعلامية مع سماح الكرملين بتغطية تلفزيونية واسعة استثنائية لألكسندر بروخورينكو.

وقال قادة اللفتنانت بروخورينكو (25 عاما) إنه استدعى في مارس آذار الطائرات الروسية لقصف موقع يتواجد به قرب تدمر بعد أن حاصره مقاتلون إسلاميون.

وتحرص روسيا على تأكيد أن دورها هو مساعدة الجيش السوري على استعادة المدينة السورية القديمة من خلال ضربات جوية توجهها قوات خاصة مثل بروخورينكو لكنها في بعض الأحيان تمتنع عن الاعتراف بخسائرها العسكرية.

ونظمت روسيا حفلا موسيقيا على المسرح الروماني بمدينة تدمر مساء أمس الخميس للتأكيد على مشاركتها.

وسيطلق اسم بروخورينكو على مدرسة وشارع تكريما له ومنحه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعد وفاته جائزة بطل روسيا وهي أرفع ميدالية عسكرية في البلاد "لشجاعته وبطولته".

واستغرق انتشال جثة بروخورينكو والتعرف عليها أسابيع ودفن في موطنه بقرية جورودكي على بعد نحو 1200 كيلومتر إلى الشرق من موسكو.

وقال فارخاد باتيف ممثل السوريين الأكراد في روسيا للتلفزيون الرسمي أثناء الجنازة "شاركت فرق مسلحة كردية في انتشال جثة ألكسندر بروخورينكو."

وأضاف "ما فعله عمل بطولي عظيم. نريد أن نتذكره دائما."   يتبع