استطلاع للرأي يظهر منافسة شرسة في سباق الانتخابات الأسترالية

Sat May 7, 2016 8:28am GMT
 

سيدني 7 مايو أيار (رويترز) - أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه اليوم السبت أن حكومة أستراليا المحافظة تخوض منافسة شرسة مع حزب العمال المعارض الذي ينتمي لتيار يسار الوسط قبل يوم من دعوة متوقعة لإجراء الانتخابات في الثاني من يوليو تموز.

وقالت وسائل إعلام أسترالية إن رئيس الوزراء مالكوم ترنبول سوف يدشن رسميا العملية الانتخابية غدا الأحد لتنطلق حملات انتخابية تستمر شهرين ويرجح أن تركز على اقتصاد أستراليا المتعثر وقضايا ساخنة مثل السياسة الصارمة المتبعة مع طالبي اللجوء.

وأظهر الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة (تي.إي.إل) أن كلا من الائتلاف الليبرالي الوطني الحاكم وحزب العمال يتمتعان بدعم 50 في المئة.

وتراجع تقدم الائتلاف الحاكم الذي عاد للسلطة في 2013 لصالح حزب العمال. لكن الحزب المعارض لا يزال بحاجة إلى التفوق على الائتلاف الحاكم بنسبة 4.3 في المئة كي يحكم بمفرده الأمر الذي يعني أن الأحزاب الصغيرة ستلعب دورا مهما في الانتخابات.

وتفوق ترنبول على زعيم العمال بيل شورتن في الاستطلاعات فيما يتعلق بالشعبية الشخصية لكن حكومة ترنبول عانت لطرح بديل لوعود العمال بالإنفاق السخي على الصحة والتعليم. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)