اتهام ضابط اتحادي في واشنطن بالقتل من الدرجة الأولى

Sun May 8, 2016 2:39am GMT
 

واشنطن 8 مايو أيار (رويترز) - قالت الشرطة إن ضابطا اتحاديا اتهم يوم السبت بالقتل من الدرجة الأولى بعد إطلاقه النار بشكل عشوائي قبل يومين م أودى بحياة زوجته واثنين من الغرباء فيما يبدو وأدى أيضا إلى اصابة 3 آخرين.

واعتقل المشتبه به إيلاليو تورديل وهو ضابط شرطة عمره 62 عاما بادارة الحماية الاتحادية يوم الجمعة في سيلفر سبرينج في ماريلاند وهي ضاحية بواشنطن وقع بها احدى حوادث اطلاق النار.

ووجهت إلى تورديل تهمتان بالقتل من الدرجة الأولى وتهمتان بالشروع في القتل من الدرجة الأولى وأربع مخالفات تتصل بالاسلحة النارية في هجمات يوم الجمعة والتي وقعت في موقفين للسيارات بمركز تسوق كما ذكرت ادارة شرطة مقاطعة مونتجومري على تويتر.

وقالت إن تورديل مازال معتقلا بدون كفالة وسيمثل أمام جلسة استماع للمراجعة يوم الاثنين،

ويشتبه بأن تورديل أطلق النار على زوجته المنفصلة عنه جلاديز تورديل وأحد المارة الذي جاء لنجدتها يوم الخميس أمام مدرسة هاي بوينت الثانوية بمقاطعة برنس جورج في ماريلاند. وجلاديز تورديل هي مدرسة كيمياء بمدرسة ثانوية أخرى كانت تأخذ ابنتيها (وهما من الأبوين) عندما تعرضت لاطلاق النار.

وقال مسؤول في ادارة الحماية الاتحادية إن تورديل كان في اجازة وسلم مسدسه وشارته بعد أن حصلت زوجته على أمر وقائي يقضي بابعاده عنها.

كما يشتبه بأن تورديل أطلق النار على امرأة ورجلين جاءا لنجدتها أمام متجر وستفيلد مونتجومري في بثيسدا في ماريلاند خلال محاولة سرقة سيارة. وتوفي أحد الرجلين في وقت لاحق كما ذكر روس هاميل مساعد قائد شرطة مقاطعة مونتجومري.

ويزعم أيضا ان تورديل قتل امرأة أخرى عمرها 65 عاما باطلاق الرصاص عليها بعد نحو 30 دقيقة بمركز أسبن هيل للتسوق في سيلفر سبرينج أثناء محاولة سرقة سيارة.

(اعداد أبو العلا حمدي للنشرة العربية- تحرير أحمد صبحي خليفة)